05:29 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    لقي ما لا يقل عن ثمانية جنود نيجيريين مصرعهم وفقد عدد آخر، يوم الجمعة، بعد تعرضهم لكمين نصبه جهاديون تابعون لتنظيم "داعش" الإرهابي في ولاية بورنو شمال شرق البلاد. 

    ونقلت وكالة فرانس برس عن مصدرين عسكريين أن قافلة عسكرية تعرضت لقصف صاروخي من مسلحي ولاية غرب إفريقيا التابعة لتنظيم "داعش" أثناء شق طريقها بين مدينتي ديكوا ومارتي في منطقة بحيرة تشاد.

    وقال ضابط بالجيش إن ثمانية جنود آخرين وعناصر من ميليشيا مناهضة للجماعات الجهادية أصيبوا في الهجوم.

    وبحسب مصدر عسكري ثان، طلب عدم الكشف عن هويته لأنهم غير مخولين بالحديث عن الحادث، فقد استولى الجهاديون على مركبتين عسكريتين وأحرقوا ثلاث أخرى.

    الهجوم يعد الثاني في أقل من أسبوعين من قبل جهاديي تنظيم "داعش" في غرب إفريقيا الذين يشنون تمردًا منذ 12 عامًا في شمال شرق نيجيريا.

    ويعمل تنظيم داعش في غرب إفريقيا على توحيد أراضيه في منطقة بحيرة تشاد منذ مقتل قائد جماعة بوكو حرام المنافس أبو بكر شيكاو في قتال بين القوتين الجهاديتين في وقت سابق من هذا العام.

    وفي وقت سابق من هذا الشهر، قُتل 16 جنديًا نيجيريًا واثنان من الميليشيات المناهضة للجهاديين في كمين آخر نصبه مقاتلو التنظيم أثناء دوريتهم على طريق سريع في شمال شرق ولاية بورنو.

    **يمكنك متابعة المزيد من أخبار العالم عبر سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    مشروع طاقة بين الجزائر ونيجيريا وتأثيره على المغرب
    نيجيريا: القبض على أكثر من 100 سجين فروا أمس من سجن وسط البلاد
    تحرير 75 طالبا اختطفوا من قبل مسلحين في ولاية زامفارا شمال غربي نيجيريا
    مسلحون ينسفون سور سجن في نيجيريا ويحررون 266 نزيلا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook