15:36 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الجورجي الأسبق، ميخائيل ساكاشفيلي، والمطلوب في بلاده في عدد من القضايا، أنه سيتواجد يومي الثاني والثالث من شهر تشرين الأول/أكتوبر الجاري في العاصمة الجورجية تبيليسي.

    وقال ساكاشفيلي في مقطع مصور: "أطلب منكم أمرا واحدا، أن نذهب يوم الثاني من أوكتوبر إلى الانتخابات وأن نعطي أصواتنا للحركة القومية الحزب المعارض "الحركة القومية الموحدة".

    وأضاف الرئيس الجورجي قائلا: إنها "انتخابات حاسمة لجورجيا كلها. سنقوم سويا بإحصاء الأصوات يوم الثاني، وفي الثالث من أكتوبر نتجمع في روستافيلي، في ميدان الحرية، وعندما يبلغ عددنا 100 ألفا لن يستطيع أحد هزيمتنا. سأنضم إليكم بالطبع سأكون في تبيليسي".

    وكان ساكاشفيلي قد أعلن في وقت سابق تواجده في مدينة باتومي الساحلية الواقعة على شواطئ البحر الأسود.

    وأعلن ساكاشفيلي عن نيته العودة إلى جورجيا لخوض الانتخابات المقرر إجراؤها في البلاد في 2 أكتوبر/ تشرين الأول في رسالة بالفيديو على فيسبوك.

    وقال ساكاشفيلي إنه لا يخشى الاعتقال وينوي وضع حد لـ "السير في نفس دائرة الانتقام".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook