22:28 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    صرح مدير معهد تيراسبول للأبحاث الاجتماعية والسياسية والتنمية الإقليمية، إيغور شورنيكوف، إن تسليم معدات عسكرية أمريكية بقيمة 5 ملايين دولار إلى مولدوفا قد يشير إلى أن الولايات المتحدة ستنشر قواتها في الجمهورية.

    تيراسبول - سبوتنيك. وقال شورنيكوف، في حديث لوكالة "سبوتنيك": "في رأيي، سيكون من السذاجة الاعتقاد بأن الشحنة مخصصة فقط لتعزيز إمكانات الجيش المولدوفي، سأجرؤ على الإشارة إلى أن الولايات المتحدة تستعد لنشر قواتها في مولدوفا".

    وأضاف "مولدوفا، كانت ميداناً للصراع الجيوسياسي بين الغرب وروسيا لفترة طويلة، الآن يحاولون ترسيخ نجاحهم، ما دامت السياسة غير الشعبية التي انتهجتها (رئيسة مولدوفا مايا) ساندو وفريقها لم تؤد إلى أزمة جديدة".

    ووفقاً لشورنيكوف، فإن الوضع بالنسبة للأميركيين يزداد قتامة بسبب وجود قوات حفظ السلام الروسية في جمهورية ترانسنيستريا المولدافية ذات الحكم الذاتي: "بالطبع، يفضل الأمريكيون إرسال قواتهم إلى بلد لا يوجد فيه وجود عسكري روسي. تطورت الظروف بحيث يتعين عليهم جذب مولدوفا إلى مدارهم من دون حل مشكلة وجود الجيش الروسي هنا. من غير المحتمل أن يكونوا مستعدين للاحتكاك المباشر مع روسيا على نهر دنيستر. لذلك، هناك هستيريا طفيفة ".

    المكتب الصحافي التابع لوزارة الدفاع المولدوفية، أعلن الأربعاء الفائت، أن البلاد تلقت معدات عسكرية بقيمة 5 ملايين دولار من الحكومة الأميركية للمشاركة في عمليات حفظ السلام الدولية.

    انظر أيضا:

    وجود القوات الروسية في ترانسنيستريا قانوني... موسكو تنفي انتهاك سيادة ملدوفا
    خارجية مولدوفا تستدعي سفيرها لدى روسيا للتشاور
    لافروف يبحث مع نظيره المولدوفي مسألة وجود القوات الروسية في ترانسنيستريا
    الناتو يعلن التزامه بتوسيع التعاون مع مولدوفا
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, أمريكا, مولدوفا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook