18:06 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    وأضافت شيرمان خلال إفادة للصحفيين "الحوار بين روسيا والولايات المتحدة في جنيف غطى مجموعة واسعة من القضايا، بما في ذلك الحد من التسلح والذكاء الاصطناعي والفضاء الإلكتروني".

    وأشارت شيرمان إلى أن المناقشات التي أجراها الوفد الأمريكي مع الجانب الروسي كانت "شاملة ومفصلة للغاية".

    وكان اللقاء الروسي- الأمريكي بشأن الاستقرار الاستراتيجي، قد عقد في تموز/ يوليو الماضي في جنيف. واتفق الطرفان على عقد جولة جديدة من المشاورات في نهاية سبتمبر الجاري.

    وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، في الـ28 من تموز الماضي، عقب مشاورات جنيف حول الاستقرار الاستراتيجي، أن واشنطن ملتزمة بتقليل مخاطر الصراع المسلح وخطر الحرب النووية.

    والتقى الرئيسان، الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي جو بادين، في جنيف يوم 16 حزيران/يونيو الماضي، في أول قمة تجمعهما منذ تولي بايدن الرئاسة.

    وأعلن الرئيسان، في بيان مشترك، إطلاق حوار ثنائي حول الاستقرار الاستراتيجي، والذي سيكون جوهرياً ونشطاً، مؤكدين تمسك موسكو وواشنطن بضرورة منع نشوب حرب نووية.

    انظر أيضا:

    ريابكوف: نعول على فهم مدى جدية الموقف الأمريكي حول الاستقرار الاستراتيجي خلال محادثات جنيف
    هل اتفقت موسكو وواشنطن على تشكيل مجموعات عمل حول الاستقرار الاستراتيجي؟
    واشنطن: شيرمان تترأس الوفد الأمريكي في مباحثات الاستقرار الاستراتيجي مع روسيا
    الخارجية الروسية: أحرزنا مع الولايات المتحدة تقدما في بعض القضايا في محادثات الاستقرار الاستراتيجي
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook