00:45 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    التقى وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن السفير الفرنسي فيليب إيتيين، الذي عاد إلى واشنطن بعد استدعائه في بلاده للتشاور على خلفية التوترات بين واشنطن وباريس بسبب صفقة الغواصات.

    واشنطن - سبوتنيك. وقالت الخارجية الأمريكية في بيان، إن اللقاء "تطرق لزيارة بلينكن المقبلة إلى باريس، لحضور اجتماع منظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي ،إضافة إلى سبل تعزيز التعاون بين الولايات المتحدة وفرنسا على الصعيد العالمي".

    وأضاف البيان، أنهما "بحثا المضي قدما بالعلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة وفرنسا".

    وأبرمت أستراليا في 15 سبتمبر/ أيلول الماضي اتفاق شراكة دفاعية ثلاثية مع الولايات المتحدة وبريطانيا في منطقة المحيطين الهادئ والهندي. وبموجب الاتفاق الثلاثي ستقوم واشنطن بتزويد كانبيرا بتكنولوجيا وقدرات تمكنها من نشر غواصات تعمل بالطاقة النووية.

    وبعد هذه الشراكة، أعلنت أستراليا فسخ عقد مع فرنسا بنحو 55 مليار دولار أسترالي (تقريباً 31 مليار يورو) لبناء غواصات تقليدية)، مؤكدة أنها باتت تفضّل بناء غواصات تعمل بالدفع النووي بالشراكة مع الولايات المتحدة وبريطانيا.

    ودخلت العلاقات بين فرنسا من جهة والولايات المتحدة وأستراليا من جهة أخرى، أزمة مفتوحة، بعد إلغاء الأخيرة منتصف سبتمبر/ أيلول الماضي، الصفقة واستبدالها بأخرى أمريكية عاملة بالوقود النووي.

    ووصفت باريس إلغاء صفقة الغواصات بأنه "خيانة وطعنة في الظهر".

    يمكنكم متابعة المزيد من أخبار العالم الآن عبر موقع سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    سوليفان يبحث مع السفير الفرنسي في واشنطن تعزيز الثقة بين البلدين بعد أزمة الغواصات
    الاتحاد الأوروبي يؤجل محادثات تجارية مع أستراليا وسط خلاف بشأن صفقة غواصات
    البحرية الأمريكية تضع المدمرات الأقدر على القتال في مواجهة غواصات روسية
    توقف المفاوضات التجارية بين الاتحاد الأوروبي وأستراليا بسبب أزمة الغواصات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook