11:35 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلن الادعاء العام الاتحادي في ألمانيا أنه يحقق مع تركي قبض عليه قبل أسبوعين، مشيرا إلى وجود "أدلة فعلية كافية" على أن الرجل تجسس على أنصار حركة غولن لصالح مخابرات بلده.

    وتم القبض على الرجل في 17 أيلول/سبتمبر خلال عملية أمنية واسعة النطاق، وهو يقبع في السجن الاحتياطي الآن.

    ووفقا لبيانات المدعي العام، جمع الرجل معلومات لصالح الاستخبارات التركية عن أنصار ما يعرف باسم "حركة غولن" في مدينة كولونيا والمنطقة المحيطة بها. ويتهم الادعاء العام الرجل صاحب الـ40 عاما بممارسة أنشطة استخباراتية.

    وعثرت قوات الأمن على وثائق من شأنها أن تشير إلى وجود خطر على بعض الأشخاص.

    ولم يدل مكتب المدعي العام الاتحادي بأي بيانات حول ما إذا كانت هناك خطط هجوم محتملة. وتم الاتصال بالمهدَدين بالمخاطر وتحذيرهم من قبل الشرطة، بحسب ما نقل موقع "dw".

    انظر أيضا:

    طائرتان تسببان الارتباك فى لندن... واشتباه في التجسس بألمانيا
    قاسمي: ليس لنا صلة بـ"المتهم بالتجسس" في ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook