06:42 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    نزل عشرات الآلاف من البرازيليين إلى الشوارع في جميع أنحاء البلاد، يوم السبت، مطالبين مرة أخرى بالإطاحة بالرئيس، جاير بولسونارو،  بسبب تعامله مع جائحة فيروس كورونا ، من بين قضايا أخرى.

    وتجمعت حشود كبيرة في مدن ريو دي جانيرو وساو باولو وبرازيليا وعشرات البلدات والمدن الأخرى كجزء من حملة  للمطالبة برحيل الرئيس التي تدعمها عشرات الأحزاب اليسارية والجماعات العمالية.

    ويتعرض الرئيس اليميني لانتقادات لاذعة بسبب تعامله مع وباء كورونا، الذي أودى بحياة ما يقرب من 600 ألف شخص في البلاد، من بين قضايا أخرى. 

    وسار مئات الأشخاص في حي كانديلاريا بوسط ريو دي جانيرو وهم يهتفون "ارحل بولسونارو!" والتي تم نقشها أيضًا على العديد من اللافتات الكبيرة.

    يشار إلى أنه تم تقديم أكثر من 100 طلب لعزل بولسونارو إلى مجلس النواب، لكن زعيمه آرثر ليرا، حليف الحكومة، رفض قبول أي منها.

    وأمرت المحكمة العليا بعدة تحقيقات مع بولسونارو ومساعديه، بما في ذلك نشر معلومات كاذبة.

    وتتجدد المظاهرات كل فترة ضد سياسات الرئيس اليميني بولسونارو، إذ خرجت مظاهرات ضده في شهر يوليو/تموز الماضي، وكذلك سبقها مظاهرات مناهضة لسياساته في يوليو.

    يمكنك متابعة المزيد عن  من سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    إصابة وزير الصحة البرازيلي بكوفيد-19 في نيويورك
    البرازيل... تحقيقات تتهم الرئيس بتفضيله مناعة القطيع على لقاحات كورونا
    "رقم قياسي جديد"... 3215 وفاة في يوم واحد بسبب كورونا واحتجاجات ضد بولسونارو
    مظاهرات تطالب بعزل الرئيس بولسونارو في عدة ولايات برازيلية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook