09:14 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    التوتر العسكري بين الصين وتايوان (12)
    0 12
    تابعنا عبر

    انتقدت الولايات المتحدة، اليوم الأحد، بكين، بسبب نشاطها العسكري الذي وصفته بـ"الاستفزازي" و"المزعزع للاستقرار"، بعدما أجرت الطائرات المقاتلة وقاذفات القنابل الصينية أكبر توغل لها على الإطلاق في منطقة الدفاع الجوي التايوانية.

    وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، في بيان إن الولايات المتحدة قلقة للغاية من النشاط العسكري "الاستفزازي" لجمهورية الصين الشعبية بالقرب من تايوان، والذي يزعزع الاستقرار ويهدد بحسابات خاطئة ويقوض السلام والاستقرار الإقليميين.

    وأضاف المتحدث: "إننا نحث بكين على وقف الضغط العسكري والدبلوماسي والاقتصادي والإكراه ضد تايوان"، حسبما نقلت وكالة "فرانس برس".

    احتفلت بكين بعيدها الوطني، يوم الجمعة، بأكبر استعراض جوي للقوة ضد تايوان حتى الآن، حيث حلقت في سماء الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي 38 طائرة حربية، بما في ذلك تم استعراض قاذفات "إتش 6" النووية.

    وقالت تايوان إن ذلك أعقبه توغل قياسي جديد، يوم السبت، نفذته 39 طائرة، واتهمت بكين بـ"البلطجة" و"الإضرار بالسلام الإقليمي".

    وصعدت بكين ضغوطها على تايبيه منذ انتخاب الرئيسة تساي إنغ وين عام 2016، التي قالت إنها تعتبر الجزيرة "مستقلة بالفعل" وليست جزءا من "الصين الواحدة".

    في عهد الرئيس شي جين بينغ، تعبر الطائرات الحربية الصينية إلى منطقة تحديد الدفاع الجوي التايوانية بشكل شبه يومي. وقال شي إن انضمام تايوان إلى البر الرئيسي "أمر لا مفر من".

    في العامين الماضيين، بدأت بكين في إرسال طلعات جوية كبيرة إلى المنطقة التايوانية للإشارة إلى عدم الرضا في اللحظات الحاسمة - وللحفاظ على أسطول تايبي المقاتل المتقادم مرهقا بشكل منتظم.

    وبدأ المسؤولون العسكريون الأمريكيون يتحدثون صراحة عن مخاوف من أن الصين تدرس غزو الجزيرة، وهو الأمر الذي لم يكن من الممكن تصوره سابقا.

    الموضوع:
    التوتر العسكري بين الصين وتايوان (12)

    انظر أيضا:

    تايوان: الصين تحلم بـ"محاكاة" طالبان
    تايوان: الصين قادرة على "شل" دفاعاتنا الجوية
    الصين: مرور سفينة حربية بريطانية عبر مضيق تايوان "يبرز نوايا شريرة"
    الكلمات الدلالية:
    الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook