01:46 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اعتبرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، اليوم الأحد، أن الأسابيع المقبلة حاسمة بالنسبة لمستقبل الاتفاق النووي مع إيران.

    جاء هذا في تصريحات لها خلال زيارة لإسرائيل في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، بحسب "رويترز".

    وقالت ميركل إن كل يوم يمر دون استجابة من طهران لمبادرات الولايات المتحدة ينتج عنه تخصيب إيران للمزيد من اليورانيوم.

    وحملت ميركل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الصيني شي جين بينغ مسؤولية المساعدة في دفع إيران للعودة لطاولة التفاوض.

    وقالت ميركل التي شارفت ولايتها في المستشارية على الانتهاء: "أرى أيضا مسؤولية على روسيا والصين في هذا الشأن بالنظر إلى أن الاتفاق النووي لم يعد يحقق المرجو منه بما يجعل الوضع عصيبا، وبالتالي فنحن الآن في أسابيع حاسمة للغاية بالنسبة لهذا الاتفاق".

    وشهدت العاصمة النمساوية، فيينا، خلال الفترة بين شهري أبريل/نيسان ويونيو/حزيران، 6 جولات من تلك المفاوضات، بين إيران والدول المعنية بالاتفاق، بمشاركة غير مباشرة من الولايات المتحدة، للوصول إلى اتفاق لإعادة إحياء الاتفاق، الذي تهاوى منذ مايو/أيار عام 2018.

    وطلبت إيران تعليق مفاوضات فيينا بشأن الاتفاق النووي، حتى تسلم الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي، السلطة، وهو ما حدث بالفعل مطلع آب/ أغسطس الماضي، إلا أنه لم يتم الاتفاق على موعد استئناف المفاوضات حتى الآن.

    فيما أعلن وزير الخارجية الإيراني، أمير عبد اللهيان، أن بلاده ستعود قريبا إلى مفاوضات فيينا حول خطة العمل الشاملة المشتركة.

    **يمكنك متابعة المزيد من أخبار إيران عبر سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    "ميني أنغيلا ميركل" في كل منازل ألمانيا
    قرقاش يوجه رسالة إلى ميركل قبل رحيلها عن منصبها
    أنجيلا ميركل: روسيا تفي بجميع التزاماتها لتوريد الغاز
    الكلمات الدلالية:
    أخبار إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook