11:53 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 46
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، اليوم الأحد، أن الجزائر لن تستضيف قواعد عسكرية أمريكية على أراضيها.

    وقال تبون في حوار صحفي أذاعه التلفزيون الرسمي، إن "التعاون العسكري مع أمريكا، سيتواصل فلهم حق التحليق في أجوائنا دون إشكال، لكن لن تكون هناك قواعد عسكرية في الجزائر".

    وأضاف "لسنا أعداء الولايات المتحدة الأمريكية، فنحن بالنسبة لهم بلد يصنع الاستقرار في المنطقة".

    على جانب آخر، اعتبر تبون، أن تصرفات فرنسا "العدائية"، هي التي دفعت الجزائر لغلق مجالها الجوي أمام الطائرات العسكرية الفرنسية، لافتا إلى أن عودة سفير بلاده إلى باريس، مشروطة باحترام الجزائر.

    وتعيش الجزائر وفرنسا أزمة جديدة، حيث قررت رئاسة الجمهورية الجزائرية، الأسبوع الماضي، استدعاء سفيرها في العاصمة الفرنسية باريس.

    ويأتي هذا القرار على خلفية تصريحات للرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، نشرتها صحيفة "لوموند" حول الذاكرة الفرنسية بالجزائر، وهو الأمر الذي أثار جدلا في ظل أزمة قائمة بين البلدين، بسبب خفض باريس عدد التأشيرات الممنوحة للجزائريين.

    انظر أيضا:

    تبون يؤكد أن عودة السفير الجزائري إلى فرنسا مرهون باحترام باريس التام لبلاده
    تبون: نتعرض لهجمات إلكترونية من دول الجوار باستثناء دولة واحدة
    تبون يعلن 15 سبتمبر من كل عام يوما وطنيا للإمام الجزائري
    تبون: تصرفات فرنسا العدوانية هي السبب وراء إغلاقنا الأجواء أمام طيرانها العسكري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook