03:37 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أصدرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية تصحيحا بشأن أرقام أثارت ذعرا بين الأمريكيين، تتعلق بإصابات الأطفال بفيروس "كورونا" المستجد.

    وكان أحد مراسلي "نيويورك تايمز"، أبورفا ماندافيلي، أفادت إن 900 ألف طفل تم إدخالهم إلى المستشفى في الولايات المتحدة نتيجة إصابتهم بفيروس كورونا، ولكن كان الرقم الحقيقي هو 63 ألف.

    وجاء في تصحيح الصحيفة: "لقد أخطأ المقال بشأن عدد حالات دخول (كوفيد-19) إلى المستشفى لأطفال الولايات المتحدة، هو أكثر من 63000 من أغسطس 2020 إلى أكتوبر/ تشرين الأول 2021، وليس 900000 منذ بداية الوباء''.

    وأبورفا ماندافيلي هي مراسلة الصحة والعلوم في صحيفة نيويورك تايمز، التي سبق وأن أثارت جدلا في شهر مايو/ أيار الماضي، عندما زعمت عبر حسابها على موقع "تويتر" أن نظرية تسريب فيروس كورونا من معمل في مدينة ووهان الصينية لها "جذور عنصرية".

    وحذفت ماندافيلي تغريدتها بعد حوالي ساعة من إثارتها ضجة، واعترفت فيما بعد أنه "تمت صياغتها بشكل سيئ"، وأن زملاءها يحققون في النظرية.

    ولم يكن هذا هو الخطأ الوحيد في مقال ماندافيلي، إذ وصفت في مقالها وبشكل غير صحيح الإجراءات التي يتخذها منظمو الصحة في السويد والدنمارك لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

    كما أخطأت ماندافيلي في مقالها بصحيفة "نيويورك تايمز"، عندما أشارت إلى أن اجتماع إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بشأن ترخيص لقاح "فايزر-بيونتيك" للأطفال سيكون الأسبوع المقبل، لكنه في الحقيقة سيكون في وقت لاحق من الشهر الجاري.

    انظر أيضا:

    أمريكا... نواب جمهوريون ينشرون نتائج التحقيق في أصل فيروس كورونا
    ألمانيا تصنف أمريكا وتركيا وإسرائيل مناطق شديدة الخطورة بسبب كورونا
    أمريكا تمنح "فايزر" أول موافقة رسمية كلقاح ضد كورونا... وتطلق عليه اسما غريبا
    الصين تنتقد "تسييس" أمريكا لجهود تحري منشأ فيروس كورونا
    أمريكا تستعين بأول كلاب للكشف عن المصابين بفيروس كورونا... صور
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, صحيفة نيويورك تايمز
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook