10:04 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    طالبت حركة "طالبان" التي وصلت إلى السلطة في أفغانستان بإعادة تسمية السوق الرئيسي في المدينة، التي سميت على اسم الرئيس الأمريكي السابق جورج دبليو بوش، في كابول "بازار بوش"، حسبما قال بائعون محليون لوكالة "سبوتنيك".

    وبحسب ما أفاد به أحد أصحاب الأكشاك، ظهرت عند المدخل لافتة جديدة باسم "المجاهدين".

    وظهر السوق بعد غزو القوات الأمريكية لأفغانستان عام 2001 واستمد اسمه من اسم الرئيس الأمريكي جورج دبليو بوش الذي بدأ في عهده الوجود العسكري الأمريكي في أفغانستان منذ 20 عامًا.

    في وقت سابق، قامت طالبان بالفعل بإعادة تسمية المطار في كابول، وحذف اسم الرئيس السابق لأفغانستان حامد كرزاي، وكذلك الجامعة التربوية في كابول.

    وكانت حركة طالبان (المحظورة في روسيا) سيطرت على السلطة في أفغانستان، منتصف أغسطس/آب الماضي، وأعلنت لاحقا عن تشكيل حكومة مؤقتة لإدارة البلاد.

    وأكد الاتحاد الأوروبي أنه لا يعتزم بالاعتراف سياسيا بحكم طالبان، إلا بعد الوفاء بمعايير حددها سابقا، فيما تعهدت العديد من الدول، بينها هولندا وفرنسا وألمانيا، بدعم الشعب الأفغاني، ومحاولة استئناف عمليات الإجلاء.

    وجاءت سيطرة الحركة تتويجا لعمليات عسكرية ضد القوات الحكومية الأفغانية استمرت لمدة طويلة، فيما بدأت القوات الأميركية وقوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) الانسحاب من أفغانستان، في مايو/أيار الماضي.

    وأكد المجتمع الدولي لحركة طالبان أن مفتاح السلام والتنمية هو حكومة شاملة تدعم تعهدات الحركة بنهج أكثر تصالحية وتُعنى بحقوق الإنسان بعد فترتها السابقة في السلطة من 1996 إلى 2001 والتي اتسمت بالعنف وقمع النساء.

    وجدير بالذكر أن أنظار العالم تتجه صوب أفغانستان في ترقب حذر لما ستكون عليه الأحوال في أفغانستان مع حكم طالبان.

    انظر أيضا:

    طالبان تعلن القبض على الأشخاص الذين ضايقوا مجموعة من الهندوس في كابول
    9 نماذج "هزلية" على إهدار أمريكا مليارات الدولارات في أفغانستان... "بطانية كابول وعيادات في البحر"
    شوغالي: زيارتي إلى كابول تبعث رسالة بأن كل الطرق مفتوحة للتعاون الواسع
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook