رئيس الوفد المغربي عبدالحميد الصوري المشارك في مؤتمر الاتحاد الدولي بكرة القدم فيفا المنعقد في مدينة سوتشي الروسية

المنتخب المغربي جاهز لكأس العالم

© Sputnik . Johnny Elias
أخبار كأس العالم لكرة القدم 2018
انسخ الرابط
0 10

ضمن فعاليات مؤتمر الاتحاد الدولي بكرة القدم "فيفا" المنعقد في مدينة سوتشي الروسية، إحدى المدن المستضيفة لبطولة كأس العالم صيف العام الجاري، والذي يناقش الأمور الفنية والتقنية مع وفود المنتخبات المشاركة في البطولة، كان لوكالة "سبوتنيك" شرف اللقاء مع السيد عبد الحميد الصوري رئيس الوفد المغربي المشارك في المؤتمر.

تحدث الصوري عن حظوظ المنتخب المغربي في المجموعة الثانية، والتي تضم أيضا منتخبات إسبانيا والبرتغال وإيران، وقال بأن المجموعة قوية بالمنتخبات الموجودة، وتمنى الذهاب بعيدا في البطولة على الرغم من صعوبة المجموعة.

 ووصف خبراء اللعبة بأن هذه المجموعة هي الأقوى من حيث المنتخبات المشاركة.

وأجاب الصوري حول إمكانية انضمام لاعبين جدد إلى المنتخب أن "التشكيلة الرسمية تحددت ملامحها بشكل كبير، ويوجد بعض اللاعبين الذين قد يلتحقون بصفوف المنتخب".

 وحول إمكانية إجراء المنتخب المغربي لمباريات استعدادية قبل البطولة قال الصوري: "إن البرنامج الاستعدادي قيد التحضير".

وعن اختيار مدينة فورونيج الروسية كمكان لمعسكر المنتخب الوطني خلال فترة البطولة، قال الصوري لـ"سبوتنيك":

"السبب الرئيسي يعود لعدم وجود منتخبات أخرى مشاركة في البطولة في هذه المدينة بالإضافة لقربها من موسكو".

ووجه الصوري دعوة للجماهير المغربية العاشقة لكرة القدم بالحضور لروسيا لمؤازرة المنتخب.

 وفي كلمة أخيرة، أثنى السيد الصوري على التحضير الكبير الذي تقوم به روسيا لاستضافة البطولة، الأمر الذي يبشر ببطولة ناجحة على المقاييس كافة.

وتجدر الإشارة إلى أن نهائيات بطولة كأس العالم للعام 2018، ستجري في روسيا، وللمرة الأولى في تاريخ كرة القدم، في الفترة بين 14 حزيران/يونيو و 15 تموز/يوليو 2018. وتستضيف مبارياتها الدولية 12 ملعباً منتشرة في 11 مدينة روسية، هي بالإضافة للعاصمة موسكو: سان بطرسبورغ، كالينينغراد، فولغوغراد، قازان، سمارا، سارانسك، سوتشي، يكاترينبرغ، نيجني نوفغورود، إضافة لمدينة روستوف على الدون.

الكلمات الدلالية:
أخبار روسيا, أخبار روسيا اليوم, كأس العالم 2018, مونديال روسيا 2018, كأس العالم, كأس العالم روسيا 2018, المنتخب المغربي, المغرب, روسيا
معايير المجتمعنقاش
التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik