روسيا تضم العراق وإيران وسوريا في اتفاق أمني: هل سيصنعون نعش "داعش" بهذا الاتفاق؟

روسيا تضم العراق وإيران وسوريا في إتفاق أمني: هل سيصنعون نعش داعش بهذا الإتفاق؟
تابعنا عبرTelegram
حوار مع رئيس اللجنة الأمنية في محافظة بابل والخبير الأمني والاستراتيجي الدكتور أحمد الشريفي

أجرى الحوار ضياء إبراهيم حسون

أعلن العراق، اليوم، أن مسؤوليه العسكريين يشاركون في تعاون استخباراتي وأمني في بغداد مع روسيا وإيران وسوريا لمواجهة التهديد الذي يمثله تنظيم "داعش".

وقال بيان من قيادة العمليات المشتركة للقوات المسلحة العراقية إن الاتفاق جاء "مع تزايد قلق روسيا من وجود آلاف الإرهابيين من روسيا والذين يقومون بأعمال إجرامية مع "داعش"

وفي وقت سابق، قال مصدر مطلع للشرق الأوسط عن انزعاج الولايات المتحدة من قيام روسيا بإرسال أسلحة إلى سوريا عبر إيران وسوريا، في رسالة بعث بها السفير الأمريكي لدى العراق ستيوارت جونز إلى رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي.

كيف ستنظر الولايات المتحدة الأمريكية إلى هذا الاتفاق؟ وإلى أي مدى سيساهم في تقويض تنظيم "داعش" في العراق وسوريا؟ وهل راهنت روسيا على إنهاء التنظيم المتطرف بعدما راهنت الولايات المتحدة على بقائه مدة خمس سنوات؟

أسئلة حملناها إلى كل من فلاح الخفاجي رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بابل والخبير الأمني والاستراتيجي الدكتور أحمد الشريفي في حوار إذاعي أجراه برنامج الحقيقية تجدوه في الرابط أعلى الصفحة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала