عرض المشير" حفتر" للشباب بترك السلاح والانضمام للجيش الليبي

تابعنا عبرTelegram
ضيف الحلقة: أبو بكر الغزالي عضو مجلس النواب الليبي عن مدينة سرت.

قال أبو بكر الغزالي عضو مجلس النواب الليبي عن مدينة سرت لـ"سبوتنيك" إن الاجتماعات الكثيرة من القاهرة وإلى باريس وإلى الجزائر تأتي في إطار البحث عن حل للأزمة الليبية من خلال الوفاق السياسي، مشيرا إلى أنها لن تأتي بثمارها طالما أن هناك رفضا لهذه الحكومة على الأرض

وأشار إلى أن انتشار السلاح والمليشيات غير المنضبطة التي تعبث ليلا ونهارا بأمن ليبيا والتي لا تتبع أي جهة قانونية، سبب حالة من الإرباك في المشهد الليبي، ولذلك القوات المسلحة الليبية أعطت فرصة جيدة للشباب لمحاولة الانضمام إلى الجيش الليبي لإنقاذ هؤلاء الشباب ممن غرر بهم ليكونوا منضوين تحت القيادة العامة للجيش.

وشدد على أن من لم يرغب ممن تم غسل عقولهم ليتحملوا النتائج، مشيرا إلى أنه لا يوجد سقف زمني محدد لهذه الخطة، ولكن السعي إلى أن تكون هناك قفزة أمنية من أجل حقن دماء الشعب الليبي.

وأضاف أن قرار منع خروج التظاهرات من رئاسة الأركان الليبية في مدينة بنغازي دون إذن مسبق جاء حفاظا على حماية أرواح المواطنين وحماية الأمن من خلال التظاهر السلمي.

واستطرد قائلا إن معركة سرت لا تنضوي تحت شرعية مجلس النواب ولا القيادة العامة للجيش الليبي لأنها ليست نظامية وأنا أصفها بالميليشيات، مضيفا أنه لا يجوز تواجد قوات أجنبية أمريكية حفاظا على السيادة الليبية.

إعداد وتقديم: لبنى الخولي

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала