اعتراف أمريكي يبرىء الجيش السوري من استخدام الكيماوي... ماذا بعد؟

اعتراف أمريكي يبرىء الجيش السوري من استخدام الكيماوي .. ماذا بعد ؟
تابعنا عبرTelegram
الضيوف: د محمد نبيل طعمة النائب في البرلمان السوري، و د حسن جني أستاذ القانون الدولي بالجامعة اللبنانية

المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف - سبوتنيك عربي
الدفاع الروسية: الخارجية الأمريكية تقر باستخدام "النصرة" أسلحة كيميائية في إدلب السورية
صرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، اليوم الجمعة، أن وزارة الخارجية الأميركية اعترفت للمرة الأولى بأن إرهابيي "هيئة أحرار الشام"، المرتبطة بتنظيم "جبهة النصرة"، استخدموا الأسلحة الكيميائية في إدلب. 

وقد أكدت  سوريا أكثر من مرة أنها ترفض أي استخدام للأسلحة الكيميائية وأي نوع من أنواع أسلحة الدمار الشامل باعتباره جريمة ضد الإنسانية وأمراً مرفوضاً وغير أخلاقي ولا يمكن تبريره تحت أي ظرف كان.

حول هذا الموضوع  قال د. نبيل محمد طعمه النائب في البرلمان السوري، إن هذا ليس بغريب لأن الروس قدموا من خلال بحث دؤب هذا الدليل من خلال وثائق واضحة  وساعدتها سوريا في تقديم العون من خلال صور دامغة وأخذ العينات ومن ثم وضعت المعلومات علي طاولة البحث.

من جهته، قال أستاذ القانون الدولي في الجامعة اللبنانية د. حسن جوني، أن الأدلة  كانت تقول أن من استخدم السلاح الكيميائي هم الإرهابيون وهذا ما أكدته روسيا، مؤكدا أن الولايات المتحدة الأمريكية  لن تغير سياستها في المنطقة، لأنها تعتمد علي الجماعات الإرهابية وتحميهم.. فماذا بعد هذا الاعتراف الأمريكي؟

إعداد وتقديم: حسان البشير

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала