ملامح الشراكة الاستراتيجية بين روسيا والجزائر

ملامح الشراكة الإستراتيجية بين روسيا والجزائر
تابعنا عبرTelegram
كشف السفير الروسي لدى الجزائر إيغور بليايف عن تحضيرات تجري بين مسؤولي البلدين لعقد عشر اتفاقيات في مجالات مختلفة.

السفير الروسي في الجزائر قال إن "العلاقات الروسية الجزائرية متعددة الأوجه، وتعرف تطورا تصاعدياً، وحواراً سياسياً متواصلاً بين قادة البلدين"، هذا يشير بأن الدورة العاشرة للجنة الحكومية المشتركة الجزائرية-الروسية ستكون لبنة جديدة في صرح العلاقات بين البلدين".

رئيس مؤسسة سفراء شباب الجزائر طيار صالح الدين: "العلاقة الروسية الجزائرية تتركز على قطاع الطاقة ( البترول والغاز )، التعاون التقني في المجال الصناعي والعسكري الذي يعتبر جوهر العلاقة نظرا للوضع الأمني والمتغيرات الذي يشهدها الساحل أهمها قضايا الهجرة الغير شرعية وقضايا تقرير المصير ( الصحراء الغربية )".

وأضاف طيار: "أتمنى أن يجمع الرئيس الروسي السيد فلاديمير بوتن لقاء مع السيد الرئيس عبد المجيد تبون قبيل انعقاد القمة روسيا أفريقيا السنة المقبلة ولتحديد ملامح مستقبل العلاقة الثنائية قبيل انعقاد القمة التاريخية في دورتها الثانية مع فتح آفاق تعاون في مجال الذكاء الاصطناعي والرقمنة، نقل الطاقة وأيضا توسيع دائرة التبادل التجاري والانفتاح الثقافي بين الشعبين من خلال برامج تبادل بين الشباب تعزيزا للعلاقة التاريخية".

التفاصيل في التسجيل الصوتي..

إعداد وتقديم : نواف إبراهيم

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала