رحلة الأرواح الشرقية والأنغام العربية تحط في شوارع روسيا

رحلة الأرواح الشرقية والأنغام العربية تحط في شوارع روسيا
تابعنا عبرTelegram
تتميز الموسيقى الشرقية وآلات العزف العربية عن الآلات الغربية في الإيقاعات بشكل واضح، وآلة العـود الساحرة التي يعود تاريخها لأكثر من خمسة آلاف عام، باستطاعتها أن تنقلنا عبر أوتارها المليئة بالمشاعر والأحاسيس إلى أحياء بغداد ودمشق العتيقة وجلسات الصحراء.
نحاول من خلال هذا التقرير أن نرى كيف انتشرت الموسيقى الشرقية في روسيا وكيف يحاول الشباب العربي نقل معزوفات عربية شرقية مليئة بحرارة الأشواق إلى بلاد الثلوج.
حول هذا الموضوع، قال أستاذ العلوم الثقافية والفلسفة بجامعة موسكو للثقافة والفنون والعازف على آلة العود، باسم الأشقر لـ "صدى الحيــاة":
"أنا حريص على تقديم الموسيقى وآلة العود بأشكال مختلفة، يعني لا أقدّمها بالشكل التقليدي المعروف، إنما أحاول أن أقدّمها في الموسيقى المعاصرة والتجريبية والإلكترونية".
التفاصيل في الملف الصوتي.
إعـداد وتقديــم: فــرح القــادري
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала