لبنان: لم نعد قادرين على تحمل ملف اللاجئين السوريين

© Sputnik . Mikhail Alaeddin / الذهاب إلى بنك الصورمخيم للاجئين السوريين على ضفة نهر الليطاني في لبنان
مخيم للاجئين السوريين على ضفة نهر الليطاني في لبنان - سبوتنيك عربي, 1920, 30.04.2022
تابعنا عبرTelegram
صرح وزير العمل اللبناني مصطفى بيرم، يوم الجمعة، بأن بلاده لم تعد قادرة على تحمل ملف اللاجئين السوريين وضبطه من أجل مصلحة دول أخرى.
وحسب الوكالة الوطنية للإعلام، جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي، عقب اجتماع وزاري لبحث موضوع اللاجئين السوريين، ترأسه رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، أمس الجمعة.
وقال بيرم إن "مسألة النزوح (السوري) لم تعد تحتمل، ولم تعد الدولة اللبنانية قادرة على مقاربة هذا الملف، وضمانه بشكل كلي".
لبنان: اعتصام لموظفي القطاع العام احتجاجاً على تردي الوضع المعيشي - سبوتنيك عربي, 1920, 16.03.2022
مساعدات عاجلة للنازحين واللاجئين.. هل يستجيب المجتمع الدولي لمطالب لبنان المالية وما البدائل؟

وأضاف: "لم تعد الدولة اللبنانية قادرة على أن تكون شرطياً لضبط هذا الملف من أجل مصلحة دول أخرى (لم يذكرها)، فنحن لا نتلقى أي مساعدة في هذا المجال، ولبنان متروك لوحده ولم نعد قادرين على تحمل هذا الوزر".

وأوضح الوزير اللبناني: "لم يعد لدينا مازوت (وقود) للقوارب (الحكومية) لمراقبة البحر، وعلى الأمم المتحدة أن تتحمل مسؤوليتها، كما يتوجب على المفوضية السامية لشؤون اللاجئين أن تتحمل مسؤوليتها في هذا الإطار أيضا".
وتابع: "طبعا نحن لا نعزل أنفسنا عن المسألة الإنسانية وحقوق الإنسان بل نلتزم بها، ولكن الأمور فاقت قدرة الدولة اللبنانية على التحمّل".
يذكر أن عدد اللاجئين السوريين المقيمين في لبنان يبلغ 1.5 مليون تقريبا، نحو 900 ألف منهم مسجلون لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ويعاني معظمهم أوضاعاً معيشية صعبة.
ويعيش لبنان أزمة غير مسبوقة، مع نقص الوقود والطعام والمواد الضرورية الأخرى نتيجة تدهور الأوضاع الاقتصادية في البلاد، وانخفاض قيمة العملة، ووصف البنك الدولي هذه الأزمة، بأنها الأسوأ على المستوى العالمي منذ قرن ونصف.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала