مشجعو فريق بولندي يطلقون حملة تغضب أوكرانيا خلال مباراة أوروبية

© Sputnik . Grigoriy Sysoyev / الذهاب إلى بنك الصورمشجعون روسي يحتفلون بفوز فريق المنتخب الروسي يوم أمس الأحد، في مباراة ضد المنتخب الإسباني، 1 يوليو/ تموز 2018
مشجعون روسي يحتفلون بفوز فريق المنتخب الروسي يوم أمس الأحد، في مباراة ضد المنتخب الإسباني، 1 يوليو/ تموز 2018 - سبوتنيك عربي, 1920, 09.07.2022
تابعنا عبرTelegram
أطلق مشجعو فريق باهونيا البولندي حملة ضد أوكرانيا، وذلك خلال مباراة لفريقهم ضمن تصفيات بطولة دوري المؤتمر الأوروبي.
وقام مشجعون تابعون لفريق باهونيا البولندي من مدينة شتشيتسين بتعليق لافتات مناوئة لأوكرانيا خلال مباراة فريق ضمن تصفيات بطولة دوري المؤتمر الأوروبي ضد ريكيافيك، ومكتوب عليها "فولين - 43 - نتذكر كل شيء".
في السياق ذاته، علق السياسي البولندي، ماتيوز بيسكورسكي، على صفحته الخاصة على منصة "تلغرام"، قائلا: "هذا الحدث تسبب في استياء عدد من وسائل الإعلام الأوكرانية".
ووفقا له، فإن البولنديين لهم الحق في الاعتزاز بالذاكرة التاريخية فهذه ذاكرة عن الإبادة الجماعية المعروفة باسم مذبحة فولين وكان معظم ضحاياه من البولنديين، بالإضافة إلى ممثلين عن جنسيات أخرى، بما في ذلك الأوكرانيون.
وأضاف بيسكورسكي أن "إدانتنا للتذكير بهذا الأمر فقط وأصحاب أصوات السخط هؤلاء هم العصابات الجديدة يمدحون أو ينكرون دعونا نطلق على الأشياء أسمائها الحقيقية".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала