"طيران الإمارات" ترفض مطالب مطار لندن بتقليص الرحلات الجوية

© AFP 2022 / KARIM SAHIBطيران الإمارات
طيران الإمارات - سبوتنيك عربي, 1920, 14.07.2022
تابعنا عبرTelegram
رفضت شركة "طيران الإمارات" مطالب مطار هيثرو في لندن بخفض رحلاتها الجوية بسبب نقص في عدد الموظفين، متهمة إدارة المطار بـ"التجاهل الصارخ للعملاء".
وأصدرت شركة طيران الإمارات بيانا رسميا جاء فيه: "الليلة الماضية أفادنا مطار هيثرو في لندن أن هناك 36 ساعة لتخفيض عدد الرحلات الجوية، وهو رقم يبدو أنهم التقطوه من فراغ، حيث لم يقتصر الأمر على إملاء الرحلات المحددة التي كان من المقرر أن تنقل الركاب الذين يدفعون مقابلها، بل قاموا بالتهديد المباشر".
وأضاف البيان: "اتخذنا إجراء قانونيا لعدم الامتثال لمطلبهم وهذا غير معقول وغير مقبول على الإطلاق ونحن نرفض هذه المطالب".
واتهمت شركة الطيران إدارة مطار هيثرو بإظهار "تجاهل صارخ للعملاء" في محاولة لإجبارها على "رفض السماح لعشرات الآلاف من الركاب بالطيران".
واعتبرت طيران الإمارات سلوك إدارة المطار بأنه "متعجرف تجاه المسافرين وشركات الطيران"، مؤكدة إنها ستستمر في رحلات السفر من وإلى مطار هيثرو كالمعتاد "حتى إشعار آخر" لأن الانتقال إلى مطارات بريطانية بديلة في غضون مهلة قصيرة غير واقعي وسيؤثر خفض الرحلات على عملياتها.
كما دعت المساهمين إلى دراسة قرارات إدارة المطار بعناية.
وقال جون هولاند-كاي، رئيس مطار هيثرو في لندن، إن "استعادة المؤشرات السابقة بمجال أعمال المطارات قد يستغرق ما يصل إلى عام ونصف العام بعد تخفيض كبير في عدد الموظفين أثناء تفشي الجائحة".
وقال هولاند-كاي لشبكة "سكاي نيوز"، اليوم الجمعة: "أعتقد أن الأمر سيستغرق من 12 إلى 18 شهرًا حتى تعود الصناعة بأكملها إلى مستويات ما قبل الجائحة، وهذا ليس فقط في المملكة المتحدة، ولكن في جميع أنحاء أوروبا".
ووفقًا له، قبل بدء الجائحة، كانت تتألف الطواقم الأرضية للمطارات في جميع أنحاء أوروبا من 250 ألفا، بينما الآن هذا الرقم هو 120 ألفًا فقط.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала