ريكي مارتن مهدد بالسجن 50 عاما بعد اتهامات صادمة بسفاح القربى

© AP Photo / Eduardo Verdugoالمغني ريكي مارتن
المغني ريكي مارتن - سبوتنيك عربي, 1920, 16.07.2022
تابعنا عبرTelegram
تشير تقارير إعلامية إلى أن الفنان العالمي ريكي مارتن متهم بسفاح القربى من قبل ابن أخيه البالغ من العمر 21 عاما ويمكن أن يواجه عقوبة تصل إلى 50 عاما في السجن إذا ما تمت إدانته.
وكان المغني البورتيريكي الأصل قد تعرض في وقت سابق من هذا الشهر لأمر تقييدي بسبب حادثة عنف منزلي في بورتوريكو، ولكن تم حجب هوية الضحية، وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
وذكرت وكالة ماركا الإخبارية الإسبانية أن شقيقه إريك مارتن حدد منذ ذلك الحين الضحية المزعومة على أنه ابن شقيق المغني المدعو دينيس يادييل سانشيز، بناء على اتهامات تقول أن مارتن ارتكب "اعتداءات جسدية ونفسية" على سانشيز خلال علاقتهما التي استمرت سبعة أشهر، والتي انتهت قبل حوالي شهرين.
ووصف ممثل عن مارتن في وقت سابق مزاعم الإساءة بأنها "كاذبة تماما وملفقة '' في بيان تم تقديمه إلى مجلة "People" في وقت سابق من هذا الشهر.
ومن المتوقع أن النجم البالغ من العمر 50 عاما، الذي شوهد في لوس أنجلوس يوم أمس الجمعة في موقع تصوير مسلسله الصغير الجديد على AppleTV + ، أن يحضر إلى محكمة بورتوريكو في 21 يوليو/تموز لمحاكمته.
وكان قدم متهم مارتن، الذي يُعتقد أنه سانشيز، أمرا تقييديا ضد المغني في 1 يوليو/تموز بموجب قانون العنف المنزلي في بورتوريكو، الأمر الذي منع مارتن من التواصل أو الاتصال بمقدم الالتماس الذي يُزعم أنه "يخشى على سلامته".
وزعم سانشيز أن مارتن لم يقبل "الانفصال" وشوهد وهو يتسكع بالقرب من منزله في ثلاث مناسبات على الأقل، كما زعم أن مارتن كان "يستهلك كميات كبيرة من الكحول والمخدرات"، وفقا لصحيفة El Vocero، وهي صحيفة في بورتوريكو.
ونفى محامو المغني هذه المزاعم ويستعدون لدفاعهم ضد سانشيز، الذي ورد أن امرأة اتهمته مؤخرا بالتحرش بها و"هددها بتدمير حياتها".
من جهتهم، أكد فريق مارتن القانوني لموقع "ديلي ميل" أن المتهم "يكافح مع تحديات الصحة العقلية العميقة" ورفض تماما الادعاءات "المثيرة للاشمئزاز"، فيما قال المحامي مارتن سينغر أمس الجمعة: "بالطبع ، لم يشارك ريكي مارتن ولن يشارك أبدا في أي نوع من العلاقات الجنسية أو الرومانسية مع ابن أخيه".
وأضاف: "الفكرة ليست غير صحيحة فحسب، إنها مقززة. نأمل جميعا أن يحصل هذا الرجل على المساعدة التي يحتاجها بشكل عاجل. لكن الأهم من ذلك كله، أننا نتطلع إلى رفض هذه القضية المروعة بمجرد أن ينظر القاضي في الحقائق".
فيما ردد إريك مارتن ادعاء المحامي، حيث قال لصحيفة لاتين بوست إن ابن أخيه يعاني من "مشاكل عقلية" وأنه "متأكد تماما من أن قريبه الشاب لم يكن يقول الحقيقة".
ويأخذ القانون البورتوريكي ادعاءات سفاح القربى على محمل الجد، إذا ما تم تأكيد العلاقة الرومانسية المزعومة بين مارتن وسانشيز، فقد يواجه المغني ما يصل إلى 50 عاما في السجن بتهمة سفاح القربى.
وكان مارتن قد علق في 3 يوليو/تموز عبر تويتر على الاتهامات التي طالته مؤخرا قائلا: 'أمر الحماية الذي تم إدخاله ضدي مبني على مزاعم كاذبة تماما، لذا سأرد من خلال العملية القضائية بالحقائق والكرامة التي تميزني".
وأضاف "لأنها مسألة قانونية مستمرة، لا يمكنني الإدلاء ببيانات مفصلة في هذا الوقت. أنا ممتن لرسائل التضامن التي لا حصر لها، وأستقبلها من كل قلبي"، فيما لم يدل بأية تصريحات إضافية بخصوص هذه الاتهامات.
يذكر أن مارتن متزوج من صديقه الرسام السويدي السوري الأصل خوان يوسف، وله أربعة أطفال من أم بديلة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала