المغرب.. سباق نحو التطبيع مع إسرائيل.. و"توتر" مع الجزائر

المغرب.. سباق نحو التطبيع مع إسرائيل، و"التوتير" مع الجزائر
تابعنا عبرTelegram
تناقش الحلقة تأثير التقارب المغربي – الإسرائيلي على علاقة الرباط مع الجزائر، الذي تعاني منذ زمن طويل من التوتر، لأسباب من بينها، ملف الصحراء الغربية.
ولم يكن للتسارع الذي شهدته علاقات المغرب بإسرائيل مؤخرًأ، إلا أن يلقي بظلاله على الجزائر، لا سيما بعد قرار تطبيع العلاقات الدبلوماسية بين الرباط وتل أبيب، واعتراف واشنطن بـ "مغربية" الصحراء، فضلًا عن الزيارة الأخيرة التي أجراها رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي إلى المغرب.
وكانت الجزائر أعلنت في وقت سابق عن قطع علاقاتها مع المغرب وقامت بإغلاق فوري لمجالها الجوي أمام جميع الطائرات المغربية، وعدم تجديد عقد خط أنابيب الغاز (غاز المغرب أوروبا).
مدير المركز العربي للدراسات السياسية والاجتماعية، رياض الصيداوي، أعتبر أن:

"الخطوات السريعة التي يقوم بها المغرب تسببت باستفزاز للجارة الجزائر، التي تملك حساسية مفرطة تجاه الدولة العبرية".

وفي مقابلة معه عبر "بانوراما"، استبعد الصيداوي

"أن تتدحرج "كرة الثلج" بين الجانبين لتصل إلى اشتباك مباشر بينها"، لكنه أكد أن "حالة التوتر باتت الآن متجذرة أكثر بعد توقيع الاتفاقية الأمنية بين المغرب وإسرائيل".

التفاصيل في الملف الصوتي...
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала