09:34 GMT17 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    تعليقات
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    في مناقشة مع مجموعة من الأصدقاء في أواخر التسعينيات، تعجب صديق لي حينما قلت إن أيا منا يستطيع أن يكون رائدا في مجاله، ليس على المستوى المحلي أو الإقليمي فقط، إنما وعلى المستوى العالمي أيضا، فقط لو امتلك الإرادة وبذل الجهد المطلوب لتحقيق ذلك.

    قال الصديق: هذه أوهام لا علاقة لها بالواقع، لا أرى في أي منا هذه الموهبة التي تتحدث عنها، أو الإمكانيات التي تؤهله لتحقيق ذلك، هذه معجزات لا علاقة لها بعصرنا الذي يتطلب مؤهلات خاصة جدا، علاقات، ماديات غير متاحة، لا لا لا… هذا مستحيل. تذكرت مقولة صديقي العزيز وأنا أتأمل تجربة مارك زوكربيرغ، الذي أصبح أحد أشهر وأغنى رواد الأعمال في العالم، ليناطح تايكونات التكنولوجيا مثل مايكروسوفت وجوجل. كان عمر مارك حينما أسس الفيسبوك 19 عاما، وعمر لاري بيدج وسيرجيى برين 23 عاما عند تأسيس جوجل، أما بيل غيتس فكان عمره 20 عاما عندما أسس ميكروسوفت.

    هل فات الأوان أن تصبح النجم القادم في عالم التكنولوجيا؟

    الإجابة: لا.

    لا أعتقد أن الأوان يفوت أبدا مهما تقدم العمر، الفرصة قائمة دوما لتحقيق النجاح. ولو تأملنا مسمى Entrepreneur الذي صكه الفرنسي جان بابتيست سىي يدور مدلوله حول فكرة المغامرة والريادة، فمن يملك المغامرة والقدرة على الابتكار لديه الفرصة أن يصبح بيل غيتس، ستيف جوبس، أو مارك زاكيربيرغ. المسألة إذن تتعلق بك وبقدراتك، لأنك لو امتلكت القدرات والمهارات اللازمة، ستتغلب على أي عقبة في طريقك مهما مر الوقت. وعليك كذلك بالاستفادة من تجارب الآخرين، والنظر إلى الدروس التي يمكن أن تتعلمها من الناجحين من الرواد، لأنها حتما ستساعدك، وتوفر عليك وقتا كبيرا، وقد تختصر الطريق، وتدلك على أفضل المسارات التي تنتهي بالنجاح. لقد وصل رواد الأعمال العظماء لما وصلوا إليه من خلال إصرارهم وعدم استسلامهم للفشل الذي تكرر معهم مرات ومرات، وسؤال المجرب يغني عن الطبيب، كما يقول المثل الشعبي الشائع. إليك بعض النصائح التي قالها اشهر رواد الأعمال:

    فيودور دوستويفسكي

    أن تعيش بدون أمل يعني أن تتوقف الحياة

    نيكولاي جوجول

    دائما فكر بما هو مفيد، وليس ما هو جميل، فالجمال يأتي من تلقاء نفسه

    ألبرت أينشتاين، عبقري وعالم فزيائي

     المنطق يوصلك من النقطة (أ) إلى النقطة (ب)، أما الخيال فيوصلك إلى كل مكان.

    بيل غيتس، مؤسس مايكروسوفت

    .لا بأس بالاحتفال بنجاحك، لكن الأهم من ذلك هو أن تأخذ العبرة من فشلك

    توماس إديسون، مخترع الكهرباء

    أنا لم أفشل، بل اكتشفت 10 آلاف طريقة غير ناجحة

    ريتشار برانسون، مؤسس فيرجين

    أكبر حافز بالنسبة لي هو أن أتحدى نفسي دائما. أنا أعتبر الحياة مدرسة، ففي كل يوم أتعلم درسا جديدا

    أوبرا وينفري، مذيعة شهيرة

     حين تعبر عن طموحاتك أو معتقداتك، فأنت تخاطب نفسك قبل أي شخص آخر، ولذا فهذه رسالة لك وللآخرين عما تؤمن أن من الممكن تحقيقه، فلا تضع عقبات تحد من إبداعك.

    جيف بيزوس، أمازون

     من أكبر الأخطاء التي يرتكبها الناس هو محاولة فرض هواية أو اهتمام ما على أنفسهم. الإنسان لا يختار ما يحبه، بل يأتي إليه الشغف لوحده.

    فينس لومباردي، مدرب كرة قدم أمريكية

     الناجحون لا يستسلمون أبدا والمستسلمون لا ينجحون أبدا.

    ستيف جوبس، مؤسس أبل

     الحياة قصيرة، فلا تضيعها وأنت تحاول تقمص شخصية أخرى. لا تتعصب للموروثات الفكرية التي جاء بها أناس آخرون، ولا تدع آراء الآخرين تؤثر على رأيك الخاص. والأهم من ذلك، تحل بالجرأة للاستماع لقلبك وحدسك، فهما أعرف بما تتمنى أن تحققه، وكل شيء آخر يعد ثانويا.

    الكلمات الدلالية:
    مارك زوكربيرغ
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook