13:22 19 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    الجيش العراقي

    "سبوتنيك" تحاور المتحدث باسم العمليات المشتركة في العراق

    © Sputnik. Ali Al-Saadi
    حوارات
    انسخ الرابط
    0 258 0 0

    أجرت "سبوتنيك" لقاء مطولا مع العميد يحيى رسول، المتحدث الرسمي باسم العمليات المشتركة بالعراق، تحدث خلاله عن الوضع في البلا بالتفصيل، وعن العلاقة مع روسيا والولايات المتحدةن وعن الخطوات المقبلة لدحر تنظيم "داعش" من البلاد.

    سبوتنيك: ماهي المنطقة الي ستتلو الرمادي في خطتكم لتحرير المناطق التي اغتصبها داعش، وكم من الوقت تبقى لتحرير كامل الانبار، وماهي المحافظة التي ترمون التوجه لتحريرها بعد الانبار؟

    رسول: القطعات  المسلحة العراقية بدات بتحرير مركز الرمادي في يوليو الماضي…أادت المرحلة الاولى الواجبات التي عليها، والمرحلة الثانية في أغسطس ايضا انطلقت من قبل عمليات تحرير مركز الرمادي، ونجح ابطال مكافحة الارهاب والقوات المسلحة من تحقيق ما خطط له من قبل قيادة العمليات المشتركة… والمرحلة الثالثة بدات في ديسمبر بعملية اقتحام مركز مدينة الرمادي ونصب جسر عائم على نهر الورار… لتتنقل قطعاتنا إلى وسط الرمادي، وحققت انتصارات آخرها السيطرة على منطقة الصوفية، والآن أبطال جهاز مكافحة الارهاب وقطعات الفرقة الثامنة باشرت بعملية التقدم والسيطرة على البوغانم والتقدم باتجاه السجارية وتحريرها، مع عمليات قصف تمهيدي لطيران الجيش وقوات التحالف والقوة الجوية ايضا لتحجيم تحركات التنظيم الارهابي… الضربات القاسمة ادت الى قتل عناصر وقيادات مهمة لـ"داعش" وتدمير العشرات من العجلات المفخخة والاستيلاء على الأسلحة والاليات.

    ما تبقى الآن تحرير وتطهير المناطق ورفع العبوات الناسفة وفتح الطرق ومتابعة لعملية إعادة العوائل النازحة الى مناطقهم بالتسنيق مع الحكومة وتوجيه القائد العام للقوات المسلحة للدوائر المختصة لاستكمال ما تتطلبه عودة العوائل.

    سبوتنيك: انتم اليوم في السجارية نريد تحديد مكان تواجد القوات العراقية المسلحة

    رسول: أبطال القوات المسلحة وجهاز مكافحة الارهاب بدأوا بالتقدم باتجاه السجارية ودخلت المنطقة جهاز مكافحة الارهاب والفرقة الثامنة، وأيضا هناك انكسار للتنظيم الإرهابي، والساعات المقبلة سيكون هناك تقدم كبير للابطال.

    سبوتنيك: هل كانت هناك مواجهات ما بين القوات العراقية وتنظيم "داعش"؟

    رسول: لا تذكر…  هناك مواجهات لان التنظيم الارهابي أكثر عناصره بدأت بالهرب والانسحاب… لكن مثلما أشرت، زرع العبوات الناسفة بكثرة وكثافة وترك بعض مفارز التعويق كالقناصين، لغرض إعاقة تقدم القوات المسلحة… هناك معالجات آنية ومتابعة من قبل الطائرات المسيرة لتحركات العدو ومفارز التعويق والتقدم من قبل أبطال القوات المسلحة.

    سبوتنيك: هل أنتم بالانبار بحاجة الى دعم لوجستي لا ستكمال العمليات العسكرية، أم مكتفين؟

    رسول: نعم الدعم اللوجستي موجود في ما يتعلق بالأسلحة والعتاد والتجهيزات والمواد الغذائية… كل ذلك ضمن خطة أعدتها العمليات المشركة باشراف القائد العام للقوات المسلحة وقائد العمليات المشتركة ونائبه وضباط ركن أكفاء في قيادة عمليات مشتركة… يتم استكمال كافة الاستحضارات المعركة قبل البدء بها بالتقدم لتحرير المناطق.

    سبوتنيك: ماذا يعني استحداث  قيادة عمليات مشتركة؟ وما هو دورها ومهامها؟

    رسول: استحدثت العمليات المشتركة، بعد ما حدث في الموصل وصلاح الدين… تلك القيادة مسؤولة ويوجد فيها مركز للعمليات وقيادة العمليات لقواطع المسؤولية… يوجد فيه ضباط من كافة قطاعات القوات المسلحة العراقية وأجهزة الاستخبارات العراقية ومستشارين من قوات التحالف، نعمل معهم… القيادة مسؤولة عن وضع الخطط والتقدم والدعم اللوجستي والاستخبارات والضربات الجوية والتنسيق لكافة العمليات… وايضا الأجهزة الامنية الأخرى كالشرطة اتحادية وأفواج الطوارىء، كلها تعمل تحت لواء العمليات المشتركة، وهي من يصدر التعليمات من قبل هيئة أركان من ضباط أكفاء في قيادة العمليات المشركة.

     

    سبوتنيك: كيف يكون التعامل ما بين العمليات المشتركة وقوات التحالف وطيران الجيش والقوة الجوية؟ هل هناك تبادل للمعلومات أو تنسيق مباشر معهم؟

    رسول: الكل يعلم أن التحالف الدولي بالعراق يضم أكثر من 60 دولة بقيادة الولايات المتحدة الامريكية… وأيضا ليس فقط ضربات جوية، هناك تنسيق في الضربات الجوية وتبادل المعلومات الاستخباراتية والتصاوير الجوية وتسليح وتدريب وتجهيز لبعض القطعات العسكرية، من خلال دول التحالف الموجودة مثل استراليا والدنمارك واسبانيا وبريطانيا يعتمد على اشراف الحكومة العراقية والعمليات المشتركة… هذا العمل تنسيق مباشر وهناك صلاحية بيد العمليات بالتنسيق مع التحالف، يتم توجيه ضربات لتنظيم "داعش"، بحسب نوع الهدف ومكانه والسلاح المناسب للعملية.

    سبوتنيك: لماذا لم نجد تأثير روسي في التحالف؟… يكاد لا يذكر الوجود الروسي ما موجود أمركي فرنسي.

    رسول: يعني هذا التحالف، تعرفين أن الولايات المتحدة شكلت التحالف من 60 دولة، وهناك تعاون مع روسيا في التسليح والتجهيز… ولدينا انفتاح على كل دول العالم بما يخص موضوع تسليح القوات المسلحة العراقية ومن أجود انواع الاسلحة.

    سبوتنيك: هل هناك تعاون في هذا الصدد؟

    رسول: نعم تعاون موجود ليس فقط مع روسيا، وانما أمريكا واسبانيا وكل دول العالم منفتحين عليها بالتسليح والتجهيز للقوات المسلحة العراقية… نعمل بهذا الشيء وأيضا التحالف الرباعي لمركز عمليات لجمع المعلومات الاستخبارتية عن أمكان تواجد النتتظيم الارهابي وطرق امداداه وكيفية التعامل مع التنظيم وتوجيه ضربات له… وأدى فعلا الى ضربات دقيقة قتل خلالها قيادات مهمة للتنظيم الارهابي في العراق، بشكل كبير في جنوب كركوك وحديثة والحويجة والموصل وتلعفر… عمليات استهداف للتنظيم مستمرة على مدار أربعة وعشرين ساعة.

    سبوتنيك: لافروف قال في وقت سابق أن مركز المعلومات الدولي المنشأ من قبل روسيا وسوريا والعراق وايران منفتح على الجهات المعنية كالمعارضة الوطنية بسوريا والاكرد، لغرض االتنسيق وتطوير تبادل المعلومات بالمركز… كيف تقيمون أداء المركز وما مدى تنسيقكم معه؟

    رسول:  أشرت إلى أن المركز يخص جمع المعلومات الاستخباراتية عن التنظيم الارهابي.

    سبوتنيك: هل هو فعال؟

    رسول: نعم ونتابع… إن هذا التنظيم هو تنظيم دولي… العراق يجابه تنظيم دولي ويقاتل نيابة عن العالم اليوم… المعركة معركة استخبارات نحن لسنا في معركة تقليدية جيش نظامي مع جيش نظامي آخر… نحن في حرب عصابات ومصائد مغفلين… عدو يعتمد على المناورة من خلال مفارز والتحرك السريع… المعلومات الاستخباراتية مهمة لمتابعة أماكن توجه الارهابيين وتجفيف منابع الارهاب كالتمويل وتدفق المقاتلين… كل هذا بالحسبان… تعاون مستمر على مدى 24 ساعة. 

    سبوتنيك: هل هذه المعلومات حصلتم عليها من المركز؟

    رسول: هناك تبادل معلومات لدينا اجهزة اسخبارات وطنية — مخابرات، أمن وطني، الاستخبارت العسكرية، وكالة الاستخبارات والتحقيقات، خلية الصقور الاستخباراتية،  تلك الخلية لها دور  كبير في توجيه ضربات قاسية لـ"داعش" وقتل قيادات مهمة وتدمير أوكار في التنظيم.

    سبوتنيك: ما هو الدور الروسي في سوريا؟ وهل يلقي بظلاله الايجابية أم السلبية على العراق؟ 

    رسول: بالحقيقة الضربات الروسية لها دور فاعل في تدمير التنظيمات الارهابية في سوريا ونحن نعرف الرقة، التي تسمى عاصمة "داعش"، وكم يتدفق من الارهابين… وكان أن تم قتل وتدمير العشرات منهم في سوريا، نأمل في هذا الشيء… والأهم من هذا ضرب مقرات مهمة للتنظيم.

    الضربات القت بظلالها بشكل ايجابي على العمليات العسكرية في العراق، وأيضا التحالف الدولي له دور في عملية ضرب التنظيمات من خلال المعلومات الاستخباراتية… تم كسر التنظيم والخطوط الدفاعية وطرق مواصلاته ومقراته الاجتماعات التي يديرها، وأدت الى تحقيق النصر عليه اليوم… معركتنا الاستخباراتية أيضا في الجو  … من يمتلك الجو يمتلك الأرض. 

    سبوتنيك: هل سيسعى العراق أو يلجأ الى روسيا للمساعدة في هذه الحرب؟

    رسول: حتى الان لدينا تحالف دولي… منفتحين على دول العالم كافة، ومن بينها روسيا… لدينا معها عقود كثيرة في التسليح والتجهيز وعمل مستمر مع روسيا أيضا… نحتاج دعم الجميع للقضاء على الارهاب لان العراق يقاتل نيابية عن العالم باسره.

    سبوتنيك: ما رأيكم بمشاركة الاكراد في مركز المعلومات الدولي؟ هل تؤثر على تطور المركز المعلوماتي أم لا ؟ 

    رسول: هذا أمر يعود للحكومة والقيادات العسكرية… المهم قتال التنظيم الارهابي الذي لا يعرف سني وشيعي وازيدي… دمر الجوامع والحسينيات والتراث العراقي وضرب الكل… الأكراد  في الاقليم ليسوا بعيدين عن التنظيم الإرهابي أيضا… هم في معركة مع  التنظيم، ويجب توحيد كل الجهود للقضاء على هذا التنظيم. 

    سبوتنيك: ماهي حقيقة القاء القبض على "أبو عمر الشيباني"؟  

    رسول: لا استطيع أن أنفي أو أؤكد.  

    سبوتنيك: هل صحيح أن الجيش العراقي مكون من 17% فقط من العرب السنة؟ 

    رسول: لا هذا موضوع غير دقيق… اليوم الجيش العراقي والقوات المسلحة العراقية تمثل كل أطياف الشعب العراقي بنسب متساوية… لا يوجد تفاوت اليوم… نحن أمام العراق والشعب وأعراضنا  يجب أن يدافع الكل عنها… اليوم كل مكونات الشعب العراقي ممثلة بالجيش العراقي وقيادات كبيرة في الجيش العراقي من طوائف غير الشيعة  … إبن الرمادي يقاتل في الرمادي، قائد عمليات الأنبار اللواء الركن إسماعيل المحلاوي من أهل الرمادي… ويقال في الرمادي وهو من أهلها ويقود عمليات عسكرية ويحقق انتصارات كبيرة هناك.

    وقائد الفرقة العاشرة العميد الركن محمود الفلاحي حقق انتصارات كبيرة وهو أيضا من اهل الرمادي ومقاتليه من أبناء الوسط والشمال والجنوب، وضباط من كل أطياف الشعب تقاتل التنظيم… البعض يحاول أن يعزف على الوتر الطائفي، لكن لن ينجح، لان الجيش بعيد عن كل الميول والاتجاهات ونحن حزبنا الوحيد هو العراق، ولا أحد  يستطيع إبعاد الجيش عن مهمته الوطنية، وهي الدفاع عن أرض وسماء العراق ومياهه وشرف العراق. 

    سبوتنيك: نعود الى القوات التركية التي دخلت نينوى مؤخراً، وما اثارته من ضجة هل هي لا تزال داخل العراق؟ اين ذهبت القوات وما مصيرها، هل دخلت للتدريب؟ هل هي غازية؟ هل هي داخل العراق أم خرجت الى حدود تركيا؟

    رسول: هذا الموضوع سياسي أكثر من كونه عسكري… كان هناك إيضاحات كثيرة وتم سحب القطاعات باتجاه تركيا… سحب عدد منها وهناك قنوات دبلوماسية وسياسية تعمل على الموضوع… الشعب العراقي والقوات المسلحة والحشد الشعبي قادرين على تحرير الاراض العراقية من تنظيم "داعش"، وليسوا بحاجة إلى  دخول قطاعات للمساندة، سواء تركية أو أجنبية. 

    سبوتنيك: هناك من يقول ان العراق بات مسرحا لدخول قوات أجنبية، عربية، اقليمية… أراضيه منتهكة… سيادته أراضيه مفتوحة لدخول قوات عسكرية ومخدرات، وكل شيء سلبي كيف تفند تلك التقولات!

    رسول: لا نستطيع أن ننكر وجود خروقات أو دخول مواد مخدرة أو غيرها، أو انتهاكات… لكن القوات المسلحة العراقية عازمة على أن تكون القوة التي تحمي العراق… هناك مقولة تقول ان الجيش سور الوطن وبدونه لا يوجد وطن… وقوات الحدود تعمل بجد، لكن العمليات العسكرية منذ عام 2003 بعد سقوط النظام السابق وحتى الآن القت بظلالها على الأمر… ورغم ذلك استطاعت أداء عملها والجيش ولاد وتطور للجيش هناك اشراف للقائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع خالد العبيدي على عملية بناء قدرات الجيش العراقي وتسليحه وفق أحدث الاجهزة والاسلحة والمعدات العسكرية… وهناك قيادات عسكرية قادرة على قيادة القطعات وقت الحرب والسلم أيضا… ووزارة الدخلية وقيادة قوات الحدود تقومان على تجهيز وتدريب منتسبيها لمسك المناطق المهمة للحدود العراقية. 

    سبوتنيك: من اي جهة العراق مخترق أكثر؟

    رسول: مع سوريا الحدود مفتوحة ومتداخلة، ويتحرك التنظيم بسهولة… هناك عمليات عسكرية للجيشين السوري والعراقي… لدينا خطط لقطع الطرق ومسك الحدود بشكل قوي.

    سبوتنيك: اذا لم تقطع امدادات  "داعش" من سوريا، سيتدفقون ويقاتلون مرة أخرى!

    رسول: لا هناك متابعة من قبل الطيران الجوي، وضربات دقيقة، لكن مسقبلا هناك عمليات عسكرية لغرض مسك المناطق والسيطرة عليها وقطع كل طرق إمداد التنظيم الارهابي، مثل ما حصل في عمليات العسكرية في الرمادي والفلوجة تم تطويقهم ومحاصرتهم والقضاء عليهم.

    سبوتنيك: كيف ترى الحدود مع تركيا، السعودية، هل مخترقة؟

    رسول: نعم لدينا مؤشرات معروفة بأن هناك تدفق من بعض الخطوط التركية والسعودية… بعض الامدادات توصلهم هناك متابعين ذلك.

    سبوتنيك:  لماذا لا تضرب الطائرات امداداتهم؟

    رسول: ضربات موجودة، متابعة موجودة… اؤكد ان التنظيم الارهابي يلفظ أنفاسه الأخيرة في العراق… هناك رؤية لكافة دول التحالف والعراق كان آخرها في مؤتمر روما وأيضا 9 شباط سيكون هناك مؤتمر في بروكسل لوزراء الدفاع وخارجية الدول المتصدية للارهاب، موضوعه كيفية القضاء على الارهاب ومنابعه، وايقاف تدفقه من خلال الحدود. 

    سبوتنيك:  هل هناك زيارات إلى روسيا؟

    رسول: نعم هناك زيارات وتنسيق وتعاون وتسليح وعمل مستمر مع روسيا.  

    سبوتنيك:  هناك انتقادات لوزيري الدفاع والدخلية وأداءهما!

    رسول:   لكل نجاح أعداء، واتكلم عن وزير الدفاع خالد العبيدي… حقيقة منذ أن تسلم الحقيبة الوزارية كان فعال جدا ومتابع… وأول ما قام به القضاء على الفساد والمفسدين… وأول مرة وزير دفاع يصل الخطوط الأمامية ويتابع شؤون المقاتلين بنفسه. 

    سبوتنيك: أجريت تغييرات في قيادات وزارة الداخلية، لكن لم نرها في الدفاع… برايكم لماذا؟

    رسول: لا هناك تغييرات في وزارة الدفاع بشكل دقيق، لاننا نحتاج الرجل المناسب في المكان المناسب… هذا عمل مستمر ودؤب يتم اختيار قيادات مهمة وشخصيات عسكرية قادرة على إدارة القتال أو مقرات ودوائر الدولة، من خلال لجنة يتم اختيار القيادات ليكون البناء سليم ودقيق، وبناء قدرات الجيش مهم ليس فقط القتال… هناك موضوع التجهيز التسليح، البنى التحتية، الدعم اللوجستي للقوات المسلحة.  

    سبوتنيك: ما مدى التنسيق بين العمليات  المشتركة والقائد العام للقوات المسلحة؟

    رسول: القائد العام للقوات المسلحة متواجد دائما في العمليات المشتركة ويطلع على سير العمليات وبشكل مستمر مع قائد العمليات المشتركة ونائبه وايضا وزير الدفاع… وصل الى جبها ت القتال في صلاح الدين والرمادي، ولديه اطلاع يومي عن سير العمليات العسكرية… متابع بشكل كبير، وما يهمه هو دحر التنظيم الارهابي والنصر عليه.

    سبوتنيك: متى  تتوجهون الى نينوى أو ماهي الجهة التي تلي الانبار؟

    رسول: هناك قيادة عمليات مشركة… هناك خطط عسكرية وتلك الخطط بنيت بشكل دقيق، وفق ستراتيجية بحسب معطليات المعركة والارض ،ووفق حسابات دقيقة جدا… تم فتح مركز عمليات مشتركة في اقليم كردستان في اربيل وهو من ضباط كافة صنوف الجيش العراقي، وأيضا من التحالف الدولي… مسؤوليته تنسيق العمليات المشتركة في التصدي للعمليات الارهابية ، وفي حال انطلاق عمليات تحرير نينوى، وافتتاح مقر عمليات تحرير نينوى في منطقة مخمور واستكمال القطعات العسكرية التي ستشارك في تحرير نينوى… وفي حال استكمال الاستحضارات اللوجستية من أسلحة ومعدات وقطعات سنعلن عنه بشكل رسمي… اليوم كل المناطق المغصبة من قبل التنظيم الارهابي تحت نظر العمليات المشتركة… لدينا خطط ومتابعة واستطلاع يومي لقواطع المسؤولية والمناطق التي لازالت تحت يسيطرة التنظيم الارهابي.

    سبوتنيك: الوضع قي ديالى كيف تقيموه؟  

    رسول: بعد ما حدث من تحقيق انتصارات للجيش العراقي، حاول التنظيم الارهابي التعرض على قطعاتنا في مكحول، صلاح الدين، حديثة…  مناطق عديدة لتحقيق نصرا اعلاميا، لكنه لم يستطيع حاول اللعب على وتر الطائفية في قضاء المقدادية بعملية تفجير مزودج في احدى المقاهي.. انتحاري يفجر نفسه ثم تفجر سيارة بعد ذلك قام بحرق وتفجير بعض دور العبادة، وزرع عبوا ت ناسفة استطاع… المواطنون وشيوخ عشائر شرفاء وقيادة عمليات دجلة وقيادة فرقة المشاة الخامسة من احتواء الازمة واطفاء نار الفتنة واعادة الحياة بشكل كامل، والقي القبض على متهمين وهم في طور التحقيق الابتدائي، وسيكون هناك تحقيق قضائي، ويحالون الى القضاء لينالوا جزائهم العادل.

    سبوتنيك: سيناريو الانبار، هل سيعاد في ديالى؟ 

    رسول: هم يسعون الى زرع الفتنة الطائفية وارباك الوضع الامني… هناك انتصارات تتحقق… ودحر للتنظيم الارهابي هناك… من يساند التنظيم بزرع الفتنة واحداث فوضى بالجبهة الداخلية… الجبهة الداخلية غير مستقرة جبهة القتال غير مستقرة، يعزفون على هذا الوتر لكن الشعب العراقي اذكى وواعي للموضوع والقوات المسلحة تفرض الامن… ماحدث في البصرة قوات الامن، قيادة عمليات البصرة تؤدي دور كبير في متابعة المجرمين وملاحقتهم وتقديمهم للعدالة.

    سبوتنيك: هل التصريحات المتشنجة الي يثيرها مسؤولين لتوفير بيئة جديدة حاضنة للارهاب بدلا عن الانبار بعدما كسروا هناك؟

    رسول: يريدون إثارة الطائفية والفوضى بالجبهة الداخلية، ولن يستطيعوا… القوات الامنية مستمرة بفرض القانون وعدم السماح لاي جهة بزعزعته.

     

    (اجرت الحوار: لمياء العامري)

    انظر أيضا:

    العبادي ناقش مع مكورك مسألة تسليح الجيش العراقي
    الجيش العراقي يتوغل في السجارية بشرق الرمادي
    الجيش العراقي يُعلن لـ"سبوتنيك" عن تحرير أهم معاقل "داعش" بالرمادي
    الكلمات الدلالية:
    الجيش العراقي, يحيى رسول, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik