01:32 22 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    بوضوح

    حرب عالمية ضد الإرهاب ما زالت مستمرة إلى اليوم

    بوضوح
    انسخ الرابط
    1 0 0

    أحيت الولايات المتحدة يوم الأحد ذكرى مرور 15 عاما على اعتداءات 11 أيلول/ سبتمبر 2001، التي شكلت صدمة كبيرة ما زالت ماثلة في أذهان الأميركيين. حيث كانت هذه الاعتداءات أول هجوم على أرض الولايات المتحدة.

    وقد سقط حوالي ثلاثة آلاف قتيل في هذه الاعتداءات، بينما ما زال نحو 75 ألف شخص يعانون من اضطرابات صحية نفسية أو جسدية مرتبطة بالهجمات، استنشق كثيرون منهم جزيئات مسببة للسرطان خلال محاولتهم إنقاذ أشخاص.

    وكانت تلك هى نقطة التحول الايدولوجي للسياسة الأمريكية بمولد إيدولوجية أمريكية جديدة وتبنى فكرة محاربة الغرهاب فكان ذلك التحول مشروعا لدى البعض، لكن آلية التنفيذ هي التى أودت بالرؤية الأمريكية إلى الهاوية السياسية والتي بدأت بحملة عسكرية على أفغانستان ثم قامت بغزو العراق 2003 بدعوى محاربة الإرهاب. ومما لاشك فيه أن الحرب على الإرهاب قد غيرت وضع الكثير من الدول في العالم مثل باكستان، التي تحولت من دولة منبوذة تخضع لعقوبات اقتصادية إلى شريك مفضل في محاربة الإرهاب وتنظيم "القاعدة".

    شكلت أحداث 11 أيلول/ سبتمبر 2001 نقطة تحول كبير في تاريخ الولايات المتحدة سواء من ناحية سياستها الداخلية أو الخارجية، أو على صعيد العلاقات الدولية وخاصة منها ما يربط الغرب بالعالم العربي والإسلامي…

    فهل استفادت الولايات المتحدة أم خسرت من هجمات 11 سبتمبر؟

    الكلمات الدلالية:
    11 سبتمبر, العراق, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik