20:59 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر

    في زمن كورونا… انتعاش منصات التجارة والتسويق الإلكترونية

    أضواء وأصداء
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    مع انتشار وباء كورونا وما ترتب عليه من إجراءات احترازية ووقائية، ودعوات إلى التباعد الاجتماعي، اتجه المستخدمون نحو مواقع التسوق الإلكتروني بعيدا عن التجمعات خوفا من الإصابة بالعدوي.

    وبالرغم من الخسائر الفادحة في العديد من القطاعات التي تأثرت بشدة، إلا أنه على عكس هذا الاتجاه، تمكنت شركات التجارة الإلكترونية من تحقيق الأرباح والنجاح، حيث شهدت استقطاباً متزايداً من قبل المستهلكين خلال الفترة الماضية.

    وجاءت أكبر المكاسب التي تحققت لصالح عمالقة التجارة الإلكترونية، حيث شهد العديد منهم زيادة هائلة في عدد الطلبات مع لجوء المستهلكين في الحجر الصحي إلى شبكات التوزيع والتسليم الضخمة لتوفير الضروريات اليومية، مثل شركة أمازون وعلي بابا.  

    وتعليقا علي هذا الموضوع، قال أمين عام مجلس الأعمال المصري الروسي، واتحاد الغرف التجارية، الدكتور علاء عز:

    إنه لابد من وجود آليات للحفاظ علي التبادل التجاري ومن أجل هذا الغرض بدأ استخدام التكنولوجيا الحديثة، مضيفا أنه بالرغم من انخفاض التجارة العالمية علي مستوي العالم إلا أنه في  مصر حدثت زيادة في الصادرات المصرية.

    وشدد على أن التجارة الإلكترونية فرصة جيدة، خاصة أن مصر لديها بنية تحتية داعمة لذلك، موضحا أن معدل التجارة الإلكترونية في مصر زاد حوالي 120 % خلال الأشهر الماضية، كما نمت التجارة الإلكترونية أيضا في دول الشرق الأوسط.

     من جانبه، قال الصحفي الفلسطيني المختص بالشؤون الاقتصادية، حامد جاد:

    إن التجارة الإلكترونية شكلت مخرجا للعاملين في هذا القطاع في ظل الإجراءات والقيود المتخذة لمواجهة فيروس كورونا وتوقف التسوق التقليدي بشكل كبير.

    وأضاف إن حركة استخدام سكان قطاع غزة للمنصات التجارية الخارجية كانت أكبر بكثير من المنصات الداخلية، مشيرا إلى بعض الشباب الذين نجحوا في استثمار خبراتهم في التواصل مع الأسواق الخارجية، ما أدى إلى زيادة ملحوظة لنشاط الشركات المعنية بهذا في القطاع. 

    للمزيد: تابعوا أضواء وأصداء...  

    إعداد وتقديم : دعاء ثابت

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook