09:31 23 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    ملفات ساخنة

    عراقيل تواجه القوات العراقية في آخر الأمتار لتحرير الموصل بالكامل

    ملفات ساخنة
    انسخ الرابط
    الموصل وما بعد تحريرها (72)
    0 0 0

    الضيف: قائد محور مكافحة الإرهاب العراقية، الفريق عبدالوهاب الساعدي

    أعلن قائد محور مكافحة الإرهاب العراقية، الفريق عبدالوهاب الساعدي، أن تنظيم "داعش" الإرهابي أصبح محاصرا في منطقة صغيرة جدا في الموصل، ولذلك تجري عملية التقدم ببطء شديد، بسبب استخدام "داعش" الأطفال والنساء كدروع بشرية، وصلت إلى أن عناصر "داعش" يجمعون الأطفال ويقومون بالرمي على القطاعات.

    وأوضح أنه "حفاظا على أرواح المدنيين يجري التقدم ليس من منزل إلى منزل، وإنما وصلت المرحلة أنه سيكون القتال داخل المنزل الواحد لغرض الحفاظ على المدنيين، والمسافة المتبقية من حافة النهر لا تتجاوز 75 مترا فقط".

    وقال الساعدي لبرنامج "ملفات ساخنة" على أثير إذاعة "سبوتنيك"، "إنه بعد الانتهاء من الموصل، مركز محافظة نينوى، يتبقى للقوات العراقية تلعفر والحويجة ومناطق قليلة أخرى، وهي تحت سيطرة داعش، ونحتاج إلى وقت للقضاء تماما على هذه المجاميع الإرهابية المتواجدة في تلك الأماكن".

    وأضاف أنه لا توجد منافذ للإرهابيين حتى يفروا من المعركة ومن قبضة القوات العراقية، ومن يهرب تجاه النهر يتم قتله من قبل القطاعات في الضفة الأخرى، وتم إلقاء القبض على عناصر هاربة مع النازحين.

    وأشار أن هناك قطاعات ستبقى في المدينة بعد إعلان الانتصار، واستمرار الجهد الاستخباري لتطهير المدينة من أي عناصر هاربة أو لم يتم القضاء عليها، بعمل مشترك بين الأجهزة الأمنية العراقية وقيادة عمليات نينوى.

    إعداد وتقديم: عبدالله حميد

    الموضوع:
    الموصل وما بعد تحريرها (72)
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العراق, أخبار العراق اليوم, القوات العراقية, الجيش العراقي, الموصل, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik