Widgets Magazine
03:02 19 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    ملفات ساخنة

    أسبوع على إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل

    ملفات ساخنة
    انسخ الرابط
    ردود فعل حول العالم بشأن إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل (74)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    الضيوف: أحمد البديري، الكاتب الصحفي (القدس)؛ د. فارس الخطاب، الكاتب والمحلل السياسي (لندن)

    أسبوع على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القدس عاصمة لدولة إسرائيل، ما أثار ضجة كبرى في العالمين العربي والإسلامي. الموقف الأوروبي كان رافضا هو الآخر لهذا القرار، فأعلنت المفوضة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، أن دول الاتحاد لن تنقل سفاراتها من تل أبيب إلى القدس.

    نتنياهو أكد في مؤتمر صحفي مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في باريس أن اعترافا بالقدس عاصمة لإسرائيل سيسرع التحرك نحو السلام بين الطرفين بحسب تعبيره بينما جدد ماكرون رفضه قرار ترامب، مشددا على أن حل الدولتين هو الأنسب ولا يمكن التوصل إليه إلا عبر المفاوضات.

    من جانبها دعت واشنطن الفلسطينيين والإسرائيليين إلى ضبط النفس، مؤكدة أن الولايات المتحدة تواصل "العمل مع شركائها"، وأشارت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز، على مواصلة العمل مع الشركاء والحلفاء في المنطقة من أجل المضي قدما نحو إيجاد تسوية سلمية…

    وقال أحمد البديري، الكاتب الصحفي الفلسطيني في لقائه مع برنامج "ملفات ساخنة" براديو "سبوتنيك" إن "هناك حالة من الإحباط أصابت الشارع الفلسطيني، باستمرار الضربات على الشعب الفلسطيني دون تحقيق أي شيء يذكر على الأرض، خاصة في ظل هبوط مستوى الدول العربية باستثناء بعض الأصوات هنا وهناك".

    فيما قال الكاتب والمحلل السياسي، د. فارس الخطاب، إن الرئيس الأمريكي لن يستطيع التراجع عن هذا القرار، الذي لم يكن له أي مسوغات قانونية/ مشيرا إلى أن القدس مدينة محتلة بحسب قرار مجلس الأمن وقوانين الأمم المتحدة التي تمنع الطرف المحتل من إقامة أية قوانين أو وسائل تعتبر داعمة له". 
    المزيد من التفاصيل في حلقة اليوم من "ملفات ساخنة"… 

    إعداد وتقديم: عبد الله حميد    

    الموضوع:
    ردود فعل حول العالم بشأن إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل (74)
    الكلمات الدلالية:
    أخبار فلسطين اليوم, أخبار فلسطين, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, دونالد ترامب, القدس, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik