14:37 24 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    في العمق

    ماذا ستقدم باريس لحل الأزمة الليبية

    في العمق
    انسخ الرابط
    0 0 0

    الضيف: أبو بكر بعيرة النائب في البرلمان الليبي

    قوات كبيرة من تنظيم "داعش" تزحف قادمة من الجنوب والشرق باتجاه سرت. هذا ما أكده الناطق باسم عملية "البنيان المرصوص"، التابعة لحكومة الوفاق الليبية، العميد محمد  الغصري،

    وهو ما دفع الغصري لطلب الدعم الاستخباراتي من الجيش الليبي في الشرق لتوفير المعلومات اللازمة للقضاء على هذه العناصر ما يحقق صالح ليبيا والشعب الليبي.

    من ناحية أخرى،  أكد بيان صادر عن الإليزيه،  الاثنين، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يجتمع يوم غد الثلاثاء مع رئيس الحكومة الليبية فايز السراج وقائد الجيش الوطني الليبي الجنرال خليفة حفتر، في سان كلو غرب باريس لمناقشة حل الأزمة.

    وأوضح البيان أن فرنسا بالتعاون مع شركائها تهدف للتقريب بين الفرقاء الليبيين تحت راية الأمم المتحدة من أجل التوصل لحل.

     في هذا الصدد، قال أبو بكر بعيرة النائب في البرلمان الليبي، إن التعاون بين كافة أطراف العملية السياسية يصب في مصلحة الوطن، مشيرا  إلى أن البنيان المرصوص نفى طلب مساعده من الجيش الليبي.

    وأوضح أن الجيش الليبي سوف يستجيب لطلبات البنيان المرصوص بمساعدته وتقديم الدعم الاستخباراتي والمعلوماتي له، إن طلبت ذلك.

    وأشار إلى ان اتفاق باريس لو تم سيؤدي  إلى تعاون بين الطرفين، مؤكدا أنه لابد من حسن النوايا بين الجميع، منوها إلى أن باريس قد يكون لديها قوة دفع للتقريب في وجهات النظر ما بين الفرقاء.

    الكلمات الدلالية:
    أخبار ليبيا اليوم, أخبار ليبيا, باريس, فرنسا, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik