19:59 22 مايو/ أيار 2019
مباشر
    في العمق

    تجمع المهنيين بصدد إعلان مجلس سيادي مدني واتصالات خارجية مكثفة بالمجلس العسكري

    في العمق
    انسخ الرابط
    0 0 0

    دعا تجمع المهنيين السودانيين لمؤتمر صحفي الأحد المقبل لإعلان أسماء المجلس الرئاسي المدني الذي سيضطلع بالمهام السيادية للدولة.

    وكان الآلاف من السودانيين قد احتشدوا أمام مقر قيادة الجيش في الخرطوم وأكدوا تمسّكهم بتنفيذ المطالب الستة لحراكهم، المتمثلة في تصفية النظام، وتشكيل حكومة مدنية، وهيئة تشريع، ومجلس رئاسي مدني، ومحاربة الفساد وإصلاح الاقتصاد، وإعادة هيكلة جهاز الأمن القومي، وفي نفس الوقت سلم تجمع المهنيين وتحالفات المعارضة مقترحاتهم للمجلس العسكري بخصوص الفترة الانتقالية.

    وفي جانب اخر أكدت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، مورغان أورتاغوس، أن بلادها تدعم انتقالاً سلمياً ديمقراطياً في السودان يقوده المدنيون في السودان. الجدير بالذكر أن رئيس المجلس العسكري السوداني، عبد الفتاح البرهان استقبل وفداً سعودياً إماراتياً مشتركاً نقل له رسالةً شفوية من قيادتَي البلدين، تضمّنت استعداد الرياض وأبو ظبي لدعم السودان.

    وحول هذا الموضوع قال حسن رزق نائب رئيس حزب الإصلاح الآن والأمين السياسي للجبهة الوطنية للتغيير إن الاوضاع تسير إلى الترتيب السلس لأن المجلس الانتقالي العسكري أعطي فرصة للأحزاب لتقديم رؤيتها لفترة تنتهي اليوم لتحديد شخصية مقبولة من الجميع تتولى الحكومة وترشيح الوزراء وأشار رزق في تصريحات لبرنامج في العمق عبر راديو "سبوتنيك" أن المجلس قد يتحول إلى مجلس للأمن والدفاع ثم يتم ضم بعض القضاة والشخصيات الأخرى حتى يبتعد عن الطابع العسكري.

    وأوضح رزق أن الذي حدث لا يمكن أن يكون انقلابا بل انحيازا للجماهير وأكد رزق أنه لابد من التوافق بين جميع القوى السياسية والا سيمسك المجلس العسكري بالعمل السياسي والتنفيذي منوها أن القوى السياسية تقدم المقترحات  لبعض الشخصيات المرشحة ولم يتم طرح الأسماء حتى لا يتم تشويها وأكد حسن رزق أن هناك تدخل من بعض الدول لمصالحها فقط فمنها من لا يريد الديمقراطية وأخرى لا ترحب بالإسلاميين لذلك فالحراك الشعبي يرفض التدخل الاجنبي في البلاد.

    ومن جانبه أوضح حسن فاروق عضو شبكة الصحفيين السودانيين أن هناك دعوة لمليونيه موجهة للمجلس العسكري نتيجة للبطء في تنفيذ المطالب ومنها تشكيل حكومة مدنية لذلك يوجد المعتصمون في أماكن الاعتصام دون مغادرتها قائلا إنه سيكون هناك مؤتمر صحفي لتجمع المهنيين يوم الأحد للإعلان عن مجلس رئاسي مدني من جانب واحد ويوجه رسالة للمجلس العسكري بأنه لن يحكم مرة أخري مع التأكيد على أنهم قاموا بتأمين البلاد أثناء الحراك. 

    وأشار فاروق إلى أن الاعتصام يتزايد بشكل كبير أمام القيادة العامة للجيش من كل الولايات وهذا رسالة واضحة بنفاذ صبر الشعب.

    وأكد أن هناك انفراجه كبيرة في وسائل الإعلام بعد الثورة وبعد الغاء القانون المقيد للحريات وحتى وسائل العلام الحكومية أصبح يطل من خلالها المتظاهرون مع تواجد ملحوظ من كل الوكالات الأجنبية وأصبح القائمون على الأمور الآن مجبرون على تغيير لغتهم الإعلامية.. موضحا أنه تم اعفاء وكيل وزارة الاعلام ولكن تم تعيين واحد من رموز النظام السابق ما يدل على أن الدولة العميقة متواجدة للالتفاف حول الثورة. في نفس الوقت الذي يقوم فيه المجلس العسكري بمحاولة إدخال بعض الأحزاب التي كانت تدين بالولاء للنظام السابق في الحوار وهو ما يرفضه الثوار.

    للمزيد تابعوا "في العمق"…

    إعداد وتقديم حسان البشير

    انظر أيضا:

    تجمع المهنيين السودانيين يكشف موعد إعلان أسماء "المجلس السيادي المدني"
    تجمع المهنيين السودانيين يدعو إلى مليونية استكمال أهداف الثورة
    تجمع المهنيين في السودان يدعو إلى التمسك بخيار السلمية
    تجمع المهنيين السودانيين يطالب بمجلس سيادي مدني بمشاركة عسكرية محدودة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السودان اليوم, تجمع المهنيين, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik