23:03 GMT22 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر

    مسؤول أمني كردي: "داعش" لم يعد قويا كما كان ولكنه ما زال موجودا

    لقاء سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الأمين العام لوزارة البيشمركة العراقية، الفريق جبار ياور، إن عمليات تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) لم تتوقف منذ إعلان الحكومة الاتحادية رسميا القضاء على التنظيم المحظور في عام 2017، فلم تتوقف تلك العمليات في العامين التاليين لأن التنظيم استطاع تجميع صفوفه، وتغيير طريقة العمليات والهجمات، بأن تحولت إلى عمليات مهاجمة لبعض النقاط والتمركزات، وهو ما يعني أن قوته لم تعد كما كانت، لافتًا إلى أن الدعم الأمريكي لم يتوقف رغم انسحاب القوات الأمريكية خاصة الدعم الجوي والمعلوماتي.

    وأضاف ياور أن "استمرار العمليات الداعشية يعود في جزء منه أيضا إلى أن "داعش" منظمة عالمية وليست محلية، لذا فقد شهدنا استمرارا لعملياته ليس في العراق فقط وإنما في مصر وليبيا وفرنسا وغيرها مشيرا إلى أن الحاضنة الفكرية والشعبية لهذا التنظيم ما زالت موجودة في المناطق التي ينتشر بها، مما يستلزم تعاونا دوليا أكبر لمحاصرته اقتصاديًا وفكريًا، خاصة أن ما يحدث من هجوم في بعض الدول الأوربية على الإسلام والمسلمين يزيد بشكل غير مباشر من بعض الدعم الشعبي لهذه التنظيمات".

    وفيما يتعلق بالوضع في سنجار أشار الأمين العام لوزارة البيشمركة الكردية إلى أن:

    "قضية سنجار ليست ذات علاقة قوية بمحاربة "داعش" لأن الجهد الآن منصب على إعادة إعمار سنجار وما تبقي من الجماعات المسلحة تم الاتفاق على خروجها من المدينة، وكذلك قوات الحشد الشعبي، والإدارة الأمنية الآن باتت بيد الشرطة الكردية فقط".

    واستبعد ياور أن تطرأ اختلافات حاسمة على الوضع السياسي في العراق أو في كردستان بسبب تغيير الإدارة الأمريكية، مشيرا إلى أن "الاستراتيجية الأمريكية تجاهالعراق لا تتغير بتغير الإدارات".

    وعن وضع حزب العمال الكردستاني في الشمال العراقي قال:

    "إن الوضع الآن يشهد استقرارا وقد خفت حدة التوتر كثيرا عن ذي قبل، و"هناك محاولات للتوافق مع حزب العمال على احترام هذه المنطقة الحدودية وألا تكون منطلق المهاجمة دول أخرى، كون ذلك لا يتفق مع مبادئ القانون الدولي ولا مبادئنا".

    إعداد وتقديم: أحمد عبد الوهاب وخالد عبد الجبار

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook