00:28 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر

    خبير: التجارب السابقة لصندوق النقد مع بعض الدول لم تكن مشجعة على الإطلاق

    نافذة على لبنان
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    درجت العادة على مدى سنوات طويلة، عندما كانت الدول تتعثر اقتصاديا وتحاول الوقوف مرة أخرى على قدميها، كثيرا ما كانت الديون هي الحل الوحيد لإنقاذ هذه الدولة أو تلك من عثرتها الاقتصادية، وكلما اشتدت الحاجة إلى ذلك، كان الحل الأول هو اللجوء إلى "صندوق النقد الدولي".

    لكن ما هي النتائج التي خرجت بها التجارب السابقة لبعض الدول مع صندوق النقد الدولي، وهل هي مشجعة للبنان مثلا؟

    :يقول أستاذ العلاقات الدولية في الجامعة اللبنانية، وفيق إبراهيم، في حديث لبرنامج «نافذة على لبنان» بهذا الصدد

    التجارب السابقة لم تكن مشجعة على الإطلاق، لأن صندوق النقد الدولي لم  يطبق المعايير التي تضمن الحفاظ على التنمية المطلوبة لدى كل دولة دائنة. وبالتالي، كل ما يهم الصندوق هو اتخاذ سياسة إقراض بطيئة جدا، مقابل أن توافق هذه الدول على تطبيق سياسات تطلبها الدول الغربية منها.

    ويشير إبراهيم إلى أن هذا ما تم فعله مع البرازيل وروسيا (في التسعينات) واليونان. ولا يوجد مثل واحد تمكن فيه صندوق النقد الدولي من إعادة بناء طاقات إنتاجية توفر دعما دائما لهذه الدول.

    ولفت ابراهيم إلى أن لبنان سائر على نفس الطريق، إلا إذا تمكن كما تقول الحكومة، من فتح سوق لبنانية سورية عراقية وأردنية وربما مصرية وإعادة فتح الاقتصاد على تلك القوى، مما يعيد للبنان دورا مهما في قطاع الخدمات الذي كان قائما على السياحة والمصارف والترانزيت، وكان هناك ازدهار نسبي في لبنان.

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    الكلمات الدلالية:
    لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook