06:23 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر

    خبير: الولايات المتحدة ربما تريد استدراج ربط نزاع بين لبنان وإسرائيل

    نافذة على لبنان
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    توقيت الإعلان الإسرائيلي بالتنقيب عن الغاز في المنطقة البحرية المتنازع عليها مع لبنان، فتح جملة من الأسئلة بشأن خلفيات وتوقيت هذه الخطوة، لا سيما وأن لبنان يشدد على أن هذه المنطقة تقع في أغلبها ضمن مياهه الإقليمية، وبالتالي كيف سيرد لبنان على القرار الإسرائيلي، وهل ستشهد المنطقة الحدودية نزاعا عسكريا جديدا أم على العكس ستكون البداية لحل الأمور المتنازع عليها بين البلدين.

    يقول الخبير العسكري العميد شارل أبي نادر، في حديث لبرنامج «نافذة على لبنان» عبر أثير إذاعة «سبوتنيك»:

    إن توقيت القرار الإسرائيلي بالتنقيب عن الغاز في منطقة متنازع عليها مع لبنان، يحمل عدة احتمالات، فالاحتمال الأول ربما يكون احتمال الحرب، لكن ما كان يمنع إسرائيل سابقا من شن حرب على لبنان، هو توازن الردع والرعب، وهذه المعادلة ما تزال قائمة، لذلك أستبعد هذا الاحتمال، لأن عناصر الحرب لا تتعلق بذريعة بل بالنفط.

    ويتابع أبي نادر حديثه، قائلا: الاحتمال الثاني، هو ربما أن تتذاكى إسرائيل، وتريد أن تستغل الفرصة في الوقت الراهن، خاصة في الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان وسط وجود معارضة حالية للسلطات، وترى أنه من الصعب اتخاذ موقف وطني موحد ضدها في ظل الانقسام السياسي في البلاد.

    ولفت أبي نادر إلى أن الاحتمال الثالث، ربما تحاول الولايات المتحدة أن تستدرج لبنان لربط نزاع معين، وربما تريد إعادة إحياء المبادرة الأمريكية في ظل تنازلات إسرائيلية معينة تجاه لبنان، وهذا الاحتمال الثالث هو الوارد مع استبعاد الاحتمالين الأول والثاني.

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.
    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook