21:25 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر

    خبير: لا حكومة قريبا في لبنان بسبب تمسك كل فريق بشروطه

    نافذة على لبنان
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعرب رئيس الحكومة اللبنانية المكلف، سعد الحريري، عن تفاؤله بأن "الأجواء إيجابية" بعد لقائه الرئيس اللبناني ميشال عون في قصر بعبدا.

    فيما أعلنت رئاسة الجمهورية أن الرئيس عون تسلم من الحريري تشكيلة حكومية من 18 وزيرا وسلمه طرحا متكاملا حولها.

    يقول الأستاذ الجامعي والخبير في الشؤون الاقليمية وفيق إبراهيم، في حديث لبرنامج "نافذة على لبنان" بهذا الصدد:

    "أعتقد أن الرئيس سعد الحريري سجل تقدما في موضوع عرض الخلاف، أي بمعنى أن هناك خلافا كان مبهما، وقدم أمس تشكيلة حكومية، لكن بالمقابل عرض الرئيس ميشال عون لتشكيلة من دون أسماء، تقوم على التحاصص بين الأحزاب والقوى السياسية".

    وأشار إبراهيم إلى أن الخلاف اليوم بات محصورا، والذي يستطيع حله، هو استمرار التفاوض بين الفريقين، مع رعاية فرنسية دقيقة، والتي ستظهر بشكل واضح بعد 10 أيام تقريبا، أي في مرحلة ما بعد زيارة الرئيس ماكرون إلى لبنان. فالأمور ليست إيجابية لكنها ليست سيئة، والحل ليس عند اللبنانيين وإنما موجود عند الفرنسيين.

    بدوره يقول الكاتب والمحلل السياسي رضوان الذيب في حديث لإذاعتنا:

    "لا حكومة لبنانية في المدى المنظور، وكل الاتصالات لم تتوصل إلى نتيجة، في ظل الكمائن المتبادلة، وحالة عدم الثقة بين المسؤولين اللبنانيين، حيث أن كل فريق متمسك بشروطه ويرفض التنازل للفريق الآخر. والتصريح الإيجابي للرئيس الحريري موجه للرأي العام بأني قمت بما عليّ، على طريقة يا رب أشهد أني قد بلغت".

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook