07:53 20 يونيو/ حزيران 2018
مباشر
    بانوراما

    هل بدأت عدن تتحول إلى ساحة صراع بين السعودية والإمارات؟

    بانوراما
    انسخ الرابط
    0 61

    ضيف الحلقة: أحمد الحبيشي- مدير المركز الإعلامي في المؤتمر الشعبي العام

    تناقش الحلقة الأجواء المتوترة في عدن  بعد الإشتباكات العنيفة التي إندلعت فيجولة كالتكس  بين مسلحين مجهولين وقوات  تابعة للرئيس المنتهية ولايته عبد ربه منصور هادي ، على خلفية القرارت التي إتخذها الأخيرة  والقاضية بعزل  محافظ عدن عيدروس الزبيدي ووزير الدولة هاني بن بريك المقربين من الإمارات.

    يأتي ذلك  بعد يوم واحد من قيام قوات حماية المطار في عدن ، التي يتولى قيادتها ضابط يُوصف بأنها مقرب من الإمارات العربية المتحدة، احتجاز قائد اللواء الرابع حماية رئاسية، العميد مهران القباطي، وذلك أثناء عودته من السعودية إلى عدن.

    كما تناقش الحلقة ما تحدثت عنه مصادر دبلوماسية مطلعة من أن القرارات الجددية لهادي جائت استباقاً لترتيبات سعودية إماراتية لتجريده من صلاحياته، تلبية لرغبة الأخيرة بنقل صلاحيات الرئيس هادي إلى نائبه علي محسن الأحمر.

    وتأتي هذه التطورات تزامناً مع تحليلات تتحدث عن وجود خلافات بين السعودية والإمارات على إدارة الملف اليمني.

    تعليقاً على هذه التطورات إعتبر أحمد الحبيشي- مدير المركز الإعلامي في المؤتمر الشعبي العام أن الصراع الدائر في عدن يعكس الطريق المسدود في الحرب التي لا آافق لها وفق ما خطط لها من قبل القوى التي أشعلتها.

    وفي مقابلة معه عبر برنامج "بانوراما" قال الحبيشي "أن الحرب في اليمن دخلت في نفق مسدود لا يوجد في نهايته ضوء بالنسبة للمعتدين، أما الشعب اليمني فهو قادر على الصمود عدة سنوات".

    وأضاف أن " القرارات الأخيرة التي إتخذها هادي ستؤدي إلى نهائيته لأنها بهذه القرارات فجر مواجهات مسلحة مرشحة للتوسع ولا يمكن السيطرة عليها في حال إندلعت، وبالتالي سيدفع ثمن هذا القرار".

    إعداد وتقديم: فهيم الصوراني

    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليمن اليوم, أخبار اليمن, عدن, الإمارات, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik