Widgets Magazine
19:00 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    بانوراما

    تونس...الاحتجاجات في ذروتها وتحذيرات من العودة إلى أجواء 2010

    بانوراما
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    ضيوف الحلقة: محمد الراشدي- نائب في البرلمان التونسي عن حزب "نداء تونس"؛ ومحمد الأسود- الأمين العام لحزب "النضال التقدمي".

    أكد محمد الراشدي النائب في البرلمان التونسي عن حركة " نداء تونس" أن  الحكومة ليست في وارد التراجع عن قرارها الأخير بخصوص قانون الموازنة، رغم حالة الاحتجاج التي أثارها القانون.

    وفي مقابلة عبر برنامج "بانوراما" تساءل الراشدي "لماذا لم تعارض  أحزاب المعارضة هذا القانون رغم أنه أقر قبل نحو شهر"، متهماً اياها بأنها "استغلت مناسبة يوم الشهيد لركب الموجة وتشديد التحركات الاجتماعية التي ليست لها أية علاقة بإرتفاع الأسعار من طرف قانون المالية".

    ورداً على سؤال حول الخطوات الواجب إتخاذها من طرف الحكومة قال النائب التونسي أن على الحكومة " مصارحة الشعب بالأوضاع الصعبة التي يعيشها الاقتصاد وخاصة في العام الحالي".

    وأضاف أن دولا "صديقة وعدت تونس بتقديم مساعات عاجلة لكنها أخلت بإاتزامها".

    كما لفت إلى تصريحات رئيس الحكومة  يوسف الشاهد بأن العام الحالي سيكون  آخر السنوات الصعبة على الاقتصاد التونسي، حيث ستشهد نهاية العام وبداية العام المقبل تحسنات ملحوظة على الأوضاع المعيشية والاقتصادية للمواطنين".

    من جانبه أكد محمد الأسود الأمين العام لحزب النضال التقدمي، أن وصف ما يحصل في تونس بأنها عمليات نهب وسرقة وشغب هي نصف الحقيقة، سيما أن ذلك يحصل حتى في أغلب البلدان ديمقراطية بسب إندساس مخربين.

    وفي مداخلة عبر نفس الحلقة قال الأسود أن "حزبه لا يعترف بالدستور الذي تم إقراره  من طرف هيئة غاصبة للصفة، وهي البرلمان الذي اصدر دستوراً  دون إستفتاء، ما يعني أن كل المسار الذي جاء بعد ذلك هو مطعون به".

    وأتهم الحكومة "باستفزاز الناس من خلال سن القانون المالي للعام 2018، ودفع الأمور في البلاد إلى مزيد من الاحتقان، وهذا ما ستصل إليه الأمور".

    كما نفى وجود  تناقض كبير بين حزب نداء تونس وحركة النهضة يمكن أن يؤدي إلى إنفصام عرى العلاقة بينهما".

    تفاصيل الحوار في الملف الصوتي…

    إعداد وتقديم: فهيم الصوراني

    انظر أيضا:

    الاحتجاجات في تونس: احتقان شعبي أم محاولات تخريب خارجية
    تونس: أحداث الاثنين شغب لا علاقة له بالاحتجاج على الغلاء
    خبراء: تونس والإمارات تجاوزتا "سحابة صيف"
    الكلمات الدلالية:
    الاحتجاجات في تونس, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik