15:14 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر

    طالبان.. هل تكون حليف إيران المقبل في أفغانستان؟

    بانوراما
    انسخ الرابط
    101
    تابعنا عبر

    تناقش الحلقة إعلان الولايات المتحدة الأمريكية نيتها سحب الآلاف من جنودها من أفغانستان، في مقابل تنازلات من حركة طالبان، تتضمن وقف إطلاق النار والتخلي عن تنظيم القاعدة، كجزء من صفقة مبدئية لإنهاء الحرب في البلاد.

    فقد نقلت صحيفة "واشنطن بوست" عن مسؤولين، أن إدارة ترامب تستعد لسحب الآلاف من الجنود من أفغانستان ضمن اتفاق يتطلب من طالبان بدء التفاوض على اتفاق سلام أكبر بشكل مباشر مع حكومة كابل.

    وذكرت الصحيفة، إن تلك الخطة تبلورت بعد أشهر من المفاوضات بين طالبان وزلماي خليل زاد، مبعوث السلام الأمريكي الخاص إلى أفغانستان، والذي عينته إدارة ترامب لهذا المنصب العام الماضي.

    وتشهد أفغانستان، منذ الغزو الأمريكي في العام 2001 صراعا بين حركة طالبان من جهة، والقوات الحكومية والدولية بقيادة الولايات المتحدة من جهة أخرى، تسبب في سقوط آلاف القتلى.

    وتعارض "طالبان" إجراء مفاوضات مباشرة مع الحكومة بدعوى أنها "غير شرعية"، وتصر على خروج القوات الأمريكية ، كشرط أساسي للتوصل إلى سلام مع الحكومة.

    رأى الخبير في الشؤون الإقليمية، علي المعشني، أن قرار الولايات المتحدة يأتي إستباقاً لما ترى فيه أمكانية تحول هذا البلد إلى خاصرة رخوة قد تشكل خطراً على الجنود الأمريكيين.

    ولفت إلى أن حركة طالبان أجرت مراجهة لسياساتها السابقة، ولن تقبل أن تكون مظلة للوجود الأمريكي في البلاد.

    وتوقع المعشني أن تتحول حركة طالبان إلى حليف لإيران، نظراً إلى الميول التي تشمل قطاعاً واسعاً من قياداتها وعناصرها، وبفعل الروابط الثقافية والعرقية والتاريخية التي تربط بين الطرفين.

    أجرى الحوار: فهيم الصوراني 

    انظر أيضا:

    وكالة: إيران والإمارات توقعان اتفاقا أمنيا
    الإمارات... انعطافة نحو إيران؟
    صراع إيران والسعودية يصل إلى قمة الغليان في دولة ثالثة
    الكلمات الدلالية:
    إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook