23:38 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر

    أمريكا تعلن سحب قواتها من سوريا... مظاهرات في مدن سودانية... "لا أسلحة نووية للسعودية"

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت الولايات المتحدة، أنها بدأت سحب قواتها المنتشرة في سوريا، مشيرة إلى انتقال الحملة الأمريكية هناك إلى مرحلة جديدة، وأعلنت السلطات السودانية فرض حالة الطوارئ في مدينة عطبرة، وطرح مشرعون أمريكيون من الحزبين الديمقراطي والجمهوري مسودة تشريع يمنح الكونغرس صلاحيات أوسع تتعلق بتبني أي اتفاق للتعاون في الطاقة النووية مع السعودية.

    وشددت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز مع ذلك على أن "هذه الانتصارات على داعش في سوريا ليست مؤشرا على نهاية التحالف الدولي أو حملته.

    و أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن قرار الولايات المتحدة سحب قواتها من سوريا يفتح آفاقا للتسوية السياسية في هذا البلد. وأعربت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، عن قناعة موسكو بأن القرار الأمريكي بسحب القوات سيؤثر إيجابا على تشكيل اللجنة الدستورية السورية، وإيجابا أيضا على الوضع في منطقة التنف الحدودية، بين سوريا والأردن

    وبحسب الخارجية الروسية، فإن الولايات المتحدة بدأت تدرك بأن معارضتها للجهود التي تبذلها الدول الضامنة لعملية أستانا (روسيا، تركيا، إيران) في سوريا تضر بالمصالح الأمريكية.

    وقال عضو مجلس النواب السوري، عمار الأسد، إن "الانسحاب الأمريكي من سوريا هو نتيجة سقوط أدواته على الأرض وتعالى الأصوات المنددة بوجوده الغير شرعي، مضيفا أن التواجد الأمريكي على الأرض السورية كان يعيق كل عملية سياسية وكل تقدم للجيش العربى السوري، هذا بالإضافة لمساعدته لداعش، كما لفت الأسد إلى أن "قوات سوريا الديمقراطية لم يعد أمامها سوى التعاون مع الجيش العربي السوري ضد العدوان التركي"، بعد تخلى واشنطن عنهم ، حتى لايتكرر ما حدث في عفرين من تهجير لثمانمئة ألف مواطن.

    أعلنت السلطات السودانية فرض حالة الطوارئ في مدينة عطبرة، شمال البلاد، عقب مظاهرات منددة بالأوضاع الاقتصادية.

    واندلعت الاحتجاجات في مدن سودانية متفرقة، أمس الأربعاء، تندد بالغلاء وتدعو لرحيل النظام الحاكم، في أعقاب استفحال الأزمة الاقتصادية.

    واشتدت المظاهرات في عطبرة وبورتسودان، التي وصلها الرئيس عمر البشير لحضور مران عسكري جوي.

    وأفادت مواقع سودانية بأن مواطني عطبرة بولاية نهر النيل شمال السودان، ثاروا بعد تردي الأوضاع المعيشية ووصول سعر الخبز لثلاثة جنيهات.

    وقال د. هاني رسلان، الباحث في الشئون الافريقية ورئيس وحدة دراسات السودان وحوض النيل، إن "النظام الحاكم في السودان طوال تاريخه السابق وعبر أزمات عديدة ومتلاحقة لم يظهر أي إمكانية لتقديم تنازلات أو بناء توافقات حقيقية مع القوى السياسية الأخرى، حيث يحتفظ بجوهر السلطة ويقدم للآخرين مواقع شكلية"، مضيفا أنه حتى الآن "ليس هناك ما يشير إلى تصاعد الاحتجاجات أو امتدادها إلى الخرطوم وأن هذه الاحتجاجات كانت متوقعة بسبب تفاقم الأزمة الاقتصادية وعدم وجود حلول في الأفق".

    طرح مشرعون أمريكيون من الحزبين الديمقراطي والجمهوري مسودة تشريع يمنح الكونغرس صلاحيات أوسع تتعلّق بتبني أي اتفاق للتعاون في الطاقة النووية المدنية مع السعودية.

    ويشترطُ التشريع المقترح الذي يحمل اسم "لا أسلحة نووية للسعودية" الحصول على موافقة مجلسي النواب والشيوخ على أي اتفاق نووي مع السعودية، فيما تدخل مثل هذه الاتفاقات عادة حيز التنفيذ إذا لم تعارضها الأغلبية في المجلسين.

    ويثير التشريع الجديد مسألة التدقيق في أي اتفاق نووي مع الرياض، كما يطالب السعودية بتقديم تفاصيل أوفى عن مقتل خاشقجي قبل الموافقة على أي اتفاق.

    وزاد القلق من أن تستخدم السعودية الطاقة النووية في تطوير برنامج للأسلحة بعد تصريحات لولي العهد في مارس/آذار الماضي بأن المملكة ستنتج أسلحة نووية إذا فعلت إيران ذلك.

    وقال ماجد التركي، رئيس مركز الإعلام والدراسات العربية الروسية، إن "المملكة ليس من استراتيجيتها أو أهدافها المرحلي أو حتى الاستراتيجي السعي لامتلاك أسلحة نووية لأن هذا يخالف الكثير من التشريعات الأممية التي تم المصادقة عليها".

    وأوضح أن "المملكة سيكون لها حق الرد حال كان لها الحاجة من خلال أجندات مستقبلية أو سباق تسلح في المنطقة أو امتلاك إيران أسلحة نووية، وستتخذ الإجراءات القانونية مع المنظمات الدولية في تحقيق مصالحها".

    انظر أيضا:

    باريس: نتشاور مع واشنطن حول موعد وشروط الانسحاب الأمريكي من سوريا
    وكالة: مفاجأة جديدة تتعلق بانسحاب القوات الأمريكية من سوريا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, سارة ساندرز, التحالف الدولي, راديو سبوتنيك, احتجاجات, سحب القوات الأمريكية من سوريا, أسلحة نووية, أخبار السعودية اليوم, السودان, اللجنة الدستورية السورية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook