00:41 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر

    "الوفاق" تؤكد استمرار التنسيق مع أنقرة لصد أي عدوان... وفد مغربي يزور إسرائيل لتعزيز العلاقات

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، ورئيس المجلس الأعلى للدولة الليبي، خالد المشري، على استمرار التنسيق المشترك بين أنقرة وطرابلس، للتصدي لأي تحرك معاد من قبل الجيش الليبي، الذي يقوده المشير خليفة حفتر.

    جاء ذلك خلال محادثات أجراها وزير الدفاع التركي مع رئيس المجلس الأعلى للدولة في العاصمة الليبية طرابلس، بُعيد تصريحات لقائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر، أكد فيها على ضرورة إخراج القوات التركية من ليبيا سلما أو حربا .

    وأكد الطرفان على "الرؤية المتطابقة للمجلس الأعلى للدولة ودولة تركيا لحل الأزمة في ليبيا، وأن السبيل الوحيد لذلك هو عبر المسار السلمي السياسي، وجلوس كافة الأطراف إلى طاولة الحوار".

    في هذا السياق، أكد إسماعيل محيشي الكاتب والمحلل السياسي الليبي، إن تركيا ما زالت داعمة لحكومة الوفاق طبقا للاتفاقات الموقعة، وهو ما أحدث نوع من التوازن السياسي في المعادلة، خصوصا بعدما نجحت قوات الوفاق في التصدي للحملة العسكرية على طرابلس.

    وأشار محيشي إلى أن هناك نوعًا من التوافق الدولي والإقليمي الآن لتخفيف حدة النزاع والميل للتسوية، بدليل زيارة الوفد المصري الذي يزور حكومة الوفاق حاليا مما يحتم على حفتر تغيير نهجه في التعاطي مع الأزمة، من اجل دفع العملية السياسية التي بدأت بالفعل تأخذ مسارا نحو الحل، مثل مفاوضات خمسة زائد خمسة وغيرها.

    قيادة العمليات المشتركة العراقية تؤكد أن العاصمة بغداد آمنة وغير مهددة

    أكدت قيادة العمليات المشتركة، أن الوضع الأمني في العاصمة العراقية بغداد آمن ومستقر ولا يوجد أي تهديد، وذلك بعيد تهديدات حركة "عصائب أهل الحق" لرئيس الحكومة مصطفى الكاظمي على خلفية اعتقال أحد قياداتها العسكرية.

    وقال المتحدث باسم قيادة العمليات، اللواء تحسين الخفاجي، إن "قيادة العمليات المشتركة، لديها الإمكانيات والقدرات على إيقاف أي حالة تدهور للوضع الأمني بالعاصمة".

    وأضاف أن "بغداد تتمتع بوضع أمني عالي المستوى من خلال قيادة عمليات بغداد والقطعات المنتشرة من وزارتي الدفاع والداخلية، و قطعات الحشد الشعبي والقطعات التابعة إلى الأمن الوطني، وكذلك المخابرات والأجهزة الأمنية الأخرى".

    قال اللواء الركن ماجد القسي، مدير برنامج الأمن والدفاع في مركز صنع السياسات، إن القوات الأمنية قادرة على دفع أي تهديد من المليشيات، لكن الأمر يتوقف على القرار السياسي، لافتا إلى أن العمل الاستخباراتي في العراق يعمل بشكل جيد من أجل القضاء على مطلقي الصواريخ الكاتيوشا على المنطقة الخضراء وتعقبهم .

    وأشار القيسي إلى أن مفتاح الحل لمثل هذه العمليات هو التوافق الأمريكي الإيراني، لأن العراق أصبح ساحة صراع بينهما، لأن إيران تعتبر العراق خط دفاع متقدم لها في حربها ضد أمريكا.

    نتنياهو يعلن أن وفدا مغربيا يزور إسرائيل اليوم لتعزيز العلاقات بين البلدين

    قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إن وفدا مغربيا سيزور تل أبيب، اليوم الأحد، لتعزيز العلاقات، وذلك بعد أيام من إعلان اتفاق لتطبيع العلاقات بين البلدين.

    وأشار رئيس الوزراء الإسرائيلي، إلى أنه أجرى محادثة تاريخية دافئة مع ملك المغرب محمد السادس، واتفقا على وصول وفد مغربي إلى إسرائيل، بداية الأسبوع، لتفعيل عملية افتتاح مكاتب التمثيل الدبلوماسي بين البلدين، وإطلاق الرحلات الجوية المباشرة بين إسرائيل والمغرب. 

    إلى ذلك، قالت وزارة الخارجية المغربية، إن الوفد المغربي الذي يزور إسرائيل، اليوم الأحد، هو فريق لوجستي دون صبغة دبلوماسية.

    في هذا الصدد، قال ناصر جابي استاذ علم الاجتماع السياسي، إن المغرب يبدو محرجا من قرار التطبيع كون القرار قرارا فوقيًا من الملك دون العودة إلى الحكومة المغربية، لافتا إلى أن ذلك ينذر بكثير من الاضطراب في الأداء السياسي للمغرب في الفترة القادمة.

    وأشار جابي إلى أن هناك غموضا حول طبيعة الوفد المغربي الذي يزور إسرائيل حاليا، كما أن هناك غموضا حول طبيعة الموضوعات المطروحة للنقاش، مشيرا إلى أن هدف الاعتراف الأمريكي بالصحراء المغربية يبدو الهدف الأهم لدى المغرب الآن.

    انظر أيضا:

    إيران تعلن عن خطة "خمسية" للتعاون مع العراق
    القضاء العراقي يطالب برفع الحصانة عن وزير الدفاع الأسبق
    الكلمات الدلالية:
    تهديد, تصدي, أنقرة, خلوصي آكار, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook