19:46 21 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    أين الحقيقة؟

    الجيشان العراقي والسوري يطبقان على "داعش" عند الحدود المشتركة

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    ضياء حسون
    0 15410

    حوار مع الخبير العسكري والاستراتيجي الدكتور أحمد الشريفي

    سيطرت القوات العراقية المشتركة على كامل منطقة عكاشات غرب محافظة الأنبار، حيث أن الهدف من تحريرها هو تضييق الخناق على الارهابيين في مناطق عانة وراوة والقائم وتأمين الحدود الدولية شمالي المنطقة. كما أعلنت قيادة قوات الحشد الشعبي العراقية أنها ماضية باتجاه تحرير الحدود العراقية السورية.

    من جانب اَخر أعلن قائد غرفة عمليات قوات حلفاء الجيش السوري بدء عمليات "الفجر 3" للوصول إلى منطقة البوكمال الحدودية وتحريرها من "داعش"، تزامنا مع نجاحات الجيش السوري وتوسيع سيطرته شرق دير الزور وصولا إلى حدود العراق.

    هذا ومن المتوقع أن يقوم الجيشان السوري والعراقي بعمليات مشتركة من أجل القضاء على الإرهاب الممتد على الحدود بين البلدين.

    عن هذا الموضوع يقول الدكتور أحمد الشريفي:

    هناك تنسيق بين الجيشين السوري والعراقي، وهذا التنسيق يتم على مستوى عالي، والآن يجري التنسيق وقراءة مسرح العمليات بدقة، لكي يتم تأمين فعالية جوية في الإسناد والمتابعة، ولكن في خط التماس على الحدود هناك أماكن بالإمكان تحقيق الاقتراب السريع بين الجيشين، وذلك لعدم وجود قدرة للتنظيم في المواجهة والاشتباك. أما في محاور أخرى، وتحديدا في منطقة القائم العراقية، فستكون المعارك فيها بنسبة تحدي أعلى، لأننا نتحدث عن مركز القيادة لولاية الفرات، وهذا تحدي كبير، يستلزم أن يكون هناك تنسيق أعلى، حتى على مستوى القوات الميدانية، وهذا يتطلب في أن يكون مركز عمليات مشترك، كون المقتربات بين خط التماس على الحدود العراقية السورية اصبح محدود جداً، وبالتالي يقتضي تنسيقا مشتركا ميدانيا، ليس فقط على مستوى مراكز القيادة والسيطرة.

    إن المعارك الحدودية تعتبر معارك سيادة للعراق وسوريا، بوصفها معابر مهمة بين البلدين، فضلا أن التحدي الأكبر يكمن في هذه العقد الاستراتيجية، التي هي آخر عقد يسيطر عليها التنظيم الإرهابي، لأن الهزيمة التي حصلت له في دير الزور، باتت معها خطوط التماس في دير الزور والبوكمال محدودة جداً، ومعنى ذلك أن القتال يتم من أجل تحقيق التماس بين القوات العراقية والسورية على الحدود، وضبط الحدود يعني هزيمة "داعش" عسكريا وليس أمنيا، وإذا تحقق التماس واستمر التنسيق على هذا المستوى العالي، فمعنى ذلك أننا سنحقق ضمانة من أجل عدم عودة التنظيم بوصفه تهديدا عسكريا.

    إعداد وتقديم ضياء إبراهيم حسون

    انظر أيضا:

    قتلى وجرحى من "الحشد الشعبي" بقصف أمريكي عند الحدود العراقية السورية
    "داعش" يتجهز لمهاجمة الحدود العراقية مع سوريا والأردن
    قوات أمريكية تنتشر بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا والأردن
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, الجيش العربي السوري, الجيش العراقي, العراق, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik