20:46 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر

    العراق بين الحفاظ على سيادته أو وحدته

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    رأى عضو مجلس النواب السابق، جوزيف صليوا، في حديث لـ "بغداد اليوم" أن إقامة الاقاليم في البلاد هي الحل الأمثل للخلاص من جميع المشاكل الموجودة منذ تأسيس الدولة العراقية.

    وكان عضو تحالف القوى العراقية النائب عن محافظة الانبار، فيصل العيساوي كشف، في وقت سابق، عن تحركات ستبدأ قريباً لتشكيل أقاليم في المحافظات الغربية، لتخفيف الضرر عن تلك المحافظات بفعل تداعيات إلغاء الاتفاقية الأمنية بين بغداد وواشنطن."...

     فهل سيكون إلغاء الاتفاقية الأمنية مدعاة لتقسيم العراق؟ وهل سيسمح البرلمان العراقي بطرح موضوع تشكيل أقاليم فدرالية؟

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "أين الحقيقة" على أثير راديو "سبوتنيك" المحلل السياسي عبد الأمير المجر:

    "عودة الفدرالية والأقاليم هي بمثابة سيف يلوح به بعض الأطراف السياسية العراقية، والسبب هو ان القوى المرتبطة بإيران تريد أن تخرج القوات الأمريكية، كي تفرغ الساحة لإيران."

    وتابع المجر بالقول، "بعض القوى السياسية لا تجد مصلحة في خروج الأمريكان، وذلك لأنها ستجد نفسها خاسرة في حال انسحاب الولايات المتحدة من العراق، لذا بدأت تلوح بموضوع الأقاليم، وقد يكون هذا نوع من أنواع الضغط على الحكومة العراقية من أجل إبقاء القوات الأمريكية."

    وأضاف المجر قائلا، "كان هناك مشروع لتقسيم العراق، إلا أنه اصطدم برفض شعبي، أما الآن فقد أصبح العراق على المحك، فخيار الإقليم سيقطع الطريق على إيران باتجاه سوريا ولبنان، وإيران نفسها متخوفة من مسألة تشكيل أقاليم، لذلك تجد بعض القوى الموالية لإيران لديها تحفظ على قرار إخراج الأمريكان من العراق."

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق...

    إعداد وتقديم: ضياء حسون

    انظر أيضا:

    برهم صالح يبحث مع ستولتنبرغ قرار البرلمان الأخير بشأن إخراج القوات الأجنبية من العراق
    رئيس اللجنة القانونية في البرلمان العراقي سابقا: إنهاء الوجود الأمريكي ليس سهلا
    اجتماع عاجل للبرلمان العربي الأربعاء المقبل لمناقشة التطورات في ليبيا والعراق
    رئيس البرلمان العراقي يدين "الانتهاك الإيراني للسيادة العراقية"
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook