16:35 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر

    خبير استراتيجي: انتهى عصر التوافق الإيراني -الأمريكي في العراق

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أصدرت كتائب "حزب الله" العراقية بيانا أكد فيه أن الجانب الأمريكي ليس أهلا للثقة في عقد أي مفاوضات أو اتفاقيات مع العراق، محذرة من أن أي محاولة للالتفاف على قرار مجلس النواب بإخراج القوات الامريكية من العراق سيكلف أمريكا الكثير.

    فيما أفادت مصادر أمنية عراقية، مساء يوم أمس السبت، بسقوط صاروخين من نوع "كاتيوشا" قرب قاعدة التاجي الواقعة شمالي العاصمة بغداد والتي تحتضن قوات عسكرية أمريكية.

    فهل سيصعد هذا الحوار من منسوب المواجهة المحتملة بين الفصائل المسلحة والقوات الأمريكية؟

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "أين الحقيقة" على أثير راديو "سبوتنيك" الخبير العسكري والاستراتيجي الدكتور أحمد الشريفي:

    "الحوار الاستراتيجي ماض باتجاه الاتفاقية التي وقعت عام 2008، وأن حالة عدم التكافؤ بين الوفدين العراقي والأمريكي، هي من جعلت الولايات المتحدة تتفوق في إدارة الحوار، بسبب فساد وسوء إدارة الأحزاب العراقية، بما فيها الأحزاب المدعومة من هذه الفصائل المسلحة."

    وتابع الشريفي بالقول، "مسألة أن يكون هناك اشتباك بين الفصائل المسلحة العراقية والقوات الأمريكية أمر مستبعد، فالفصائل فقدت قدرتها على المواجهة لعدة أسباب، لكن سيكون هناك تصعيد إعلامي، فرغبة الولايات المتحدة نُفذت وبشكل كبير، ومسار الحوار سيصب في صالحها، لأن إيران قد أخفقت في العراق."

    وأضاف الشريفي قائلا "الانتخابات القادمة في العراق ستكون نزيهة إلى حد كبير، حيث سيتم تحييد الكثير من الكيانات والأحزاب، والتي ربما ستخرج من العملية السياسية لتظهر وجوه جديدة، وهذا سيكون تغيير جذري في النموذج والأداء السياسيين، فقد انتهى عصر التوافق الإيراني-الأمريكي في العراق."

     

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق

    انظر أيضا:

    العثور على مقبرة جماعية لدبابات أمريكية حديثة في العراق... صورة
    خبير أمني عراقي: إعلان انسحاب القوات الأمريكية يمكن أن يكون مناورة
    الكلمات الدلالية:
    الجيش الأمريكي, حزب الله, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook