17:26 GMT22 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر

    بعد فشل الولايات المتحدة فيه... هل انتقل الملف العراقي إلى بريطانيا؟

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    كشف وزير شؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا البريطاني، جيمس كلفرلي، يوم أمس الثلاثاء، عن سعي الحكومة البريطانية معالجة "الميليشيات التي تسبب المشاكل" في العراق، فيما شدد على أن بلاده لن تغادر بغداد.

    وأضاف "إننا في الأوضاع الأكثر تعقيداً بقينا في بغداد"، مشدداً "يجب أن يبقى العلم البريطاني في بغداد ولن نغادرها".

    فهل هذه التصريحات تعبر عن فشل واشنطن بالتعامل مع الملف العراقي؟

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "أين الحقيقة" على أثير راديو "سبوتنيك" المستشار في المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب الدكتور عماد علو:

    "لبريطانيا تاريخ طويل مع العراق يمتد إلى ما قبل الحرب العالمية الأولى، ولديها دراية كبيرة بما يجري في العراق، لذا سيكون الملف العراقي بعهدة البريطانيين، بعد تخفيض الوجود العسكري الأمريكي في العراق".

    وتابع علو بالقول، "سيكون لبريطانيا بحكم خبرتها في العراق مساحة أفضل من الأمريكيين، فالدول الأوروبية تتعامل مع العراق من النافذة الاقتصادية وليست العسكرية، كما تتعامل الولايات المتحدة".

    وأضاف علو قائلاً، "ستلعب بريطانيا دورا في العراق بسبب علاقاتها الجيدة مع إيران، فالولايات المتحدة لم تستطع احتواء المشاكل العراقية، حيث رافق احتلال أمريكا للعراق سلبيات كارثية، مايعني فشل التجربة الأمريكية في العراق".

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق.

    إعداد وتقديم: ضياء حسون

    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook