17:22 GMT03 أغسطس/ أب 2021
مباشر

    ماذا بعد إسقاط قانون المواطنة في الكنيست الإسرائيلي؟

    بلا قيود
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    نناقش في هذه الحلقة: لافروف يحذر واشنطن من الحديث مع روسيا من موقع القوة؛ الكنيست يفشل في تمرير قانون المواطنة الذي يمنع لم شمل عائلات فلسطينية؛ مصر والسودان تعتبران الملء الثاني لـ"سد النهضة" مخالفة صريحة من إثيوبيا؛ رفض برلماني لدعوة حركة "النهضة" تشكيل حكومة سياسية بقيادة المشيشي؛ السعودية تخطط لاستثمار 147 مليار دولار في قطاع النقل.

    بعد أن فشل الكنيست الإسرائيلي في تمرير قانون المواطنة الذي ينمع لمّ شمل العائلات الفلسطينية، وتصويت أعضائه بالتساوي، هل سيحمل قرار إسقاطه تغييرا مصيريا لتلك العائلات؟

    حول هذا الموضوع، قال المحلل السياسي، زيد الأيوبي لـ "بلا قيود":

    "إن هذا القانون الذي سنّته إسرائيل في الحقيقة يعتبر الأخطر في تاريخها، هذا القانون كان عبء كبير على الأسر، وطبعا سقوطه هو لحسابات سياسية، الآن الحكومة التي تقود إسرائيل هي حكومة يمينية متطرفة ومن الممكن أن تتجه إلى سنّ قانون أعقد وأخطر من القانون الذي تم إسقاطه اليوم، وأعتقد أن سقوط القانون ليس نهائيا".

    مصر والسودان تنتظران موقفا حازما من مجلس الأمن بعد الملء الثاني لسد النهضة

    قبيل انعقاد جلسة مجلس الأمن بالأمم المتحدة الخميس المقبل بناء على طلب من مصر والسودان، صدر بيان من إثيوبيا بالملء الثاني لسد النهضة، مادفع الجانبين المصري والسوداني إلى إجراء اتفاق في نيويورك، بضرورة الاستمرار في إجراء اتصالات ومشاورات مكثفة مع الدول الأعضاء في مجلس الأمن.

    وحول هذا الموضوع، قال الخبير المصري بالعلاقات الدولية، الدكتور محمد ربيع الديهي:

    "إن الإصرار الأثيوبي لملء خزانات سد النهضة يعود لمجموعة من الأسباب تتعلق بالإنقسامات العديدة، ويحاول آبي أحمد أن يوحّد الداخل المنقسم يبحث عن إنجاز حقيقي يقدّمه أمام الشعب الأثيوبي ويظهر بطلا ومنتصرا برغم قوة الدولة المصرية في المواقف الدولية، خاصة أنه لم يقدم أي إنجاز، بل لديه جرائم في الملف الحقوقي كثيرة".

    التفاصيل في الملف الصوتي.

    إعداد: حيدر عجيب

    تقديم: فرح القادري

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook