13:35 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر

    خبير: الضربة الأمريكية تأتي في سياق الاستراتيجية الجديدة لواشنطن في المنطقة

    حول العالم
    انسخ الرابط
    0 61
    تابعنا عبر

    أعلنت الرئاسة الروسية أنها لا تزال على اتصال مستمر مع حكومة دمشق بخصوص الغارات الجوية التي شنتها الولايات المتحدة على شرق سوريا الليلة الماضية.

    فيما قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زخاروفا، إن روسيا تدين الغارة الجوية الأمريكية على منشأة في سوريا، وتدعو واشنطن إلى احترام سيادة الجمهورية العربية السورية.

    يقول الخبير العسكري والاستراتيجي العميد الدكتور أمين حطيط، في حديث لبرنامج "حول العالم" بهذا الشأن:

    "أعتقد أن هذه العملية الاجرامية الأمريكية على مواقع ادعت فيها أمريكا بأنها مستعملة من قبل فصائل موالية لإيران، تأتي في سياق أمرين أساسيين: الأمر الأول: له صلة بالأعمال التي استهدفت السفارة الأمريكية في بغداد، والتي اتهمت الولايات المتحدة يومها فصائل عسكرية موالية لإيران، استهدافها بالصواريخ، والأمر الثاني: وهو الأساس ربطا بالاستراتيجية الأمريكية الجديدة المعتمدة لمنطقة الشرق الأوسط، وقائمة في جوهرها على العمل السياسي، والتفاوض والاتصالات، ولكن دون التخلي عن العمل العسكري تكون وظيفته الضغط وليس التدمير والسحق، ولهذا جاءت هذه الضربة لتخدم هذه الأهداف".

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    الكلمات الدلالية:
    سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook