داعش" يحرم الاختلاط في مدارس دير الزور وينشر ثقافة العنف والتطرف"

© Sputnik . Francesco Veronesiنساء منقبات
نساء منقبات - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
يواصل تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش) نشر أفكاره وثقافته المروجة للعنف والتشدد في المناطق التي يوجد فيها

وذلك من خلال فرض الجهل ومنع العملية التدريسية، إلا بما يتناسب مع أفكاره الهدامة عدا الاستغلال واستهداف الطفولة البريئة من اعتداءات جنسية ودفعهم لارتكاب الجرائم.

 دمشق — سبوتنيك — فداء محمد شاهين

الجديد في الأمر سجلته محافظة دير الزور السورية، بحسب ما أكده  مصدر في قطاع التربية والتعليم بالمحافظة، في اتصال هاتفي مع وكالة "سبوتنيك" الروسية، أن تنظيم "داعش" عمل على عزل الطلبة الذكور عن الإناث  في الريف الشرقي، وعزل المعلمين عن المعلمات، ومنع المعلمين الذكور من تعليم الطالبات، والمعلمات أيضاً من تعليم الذكور فوق سن ست سنوات.

واعتبارا من مطلع يناير/ كانون الثاني الماضي، أصدر تنظيم "داعش" قراراً بإغلاق جميع المدارس في المناطق التي يسيطر عليها حتى إشعار آخر في ظل تعليم الطلبة الصغار كيفية انتزاع رأس اللعبة عن جسدها، في محاكاة فاضحة وقذرة لما يمارسونه في سلوكياتهم الشنيعة.

وأشار المصدر إلى أن التنظيم قام أخيراً بإطلاق دورات تعليمية للمدرسين أو من يود ممارسة مهنة التدريس مدتها 9 شهور، يتعلم فيها المدرسون أصول الفقه والعقيدة ومواد أخرى قام التنظيم بوضعها، لافتاً إلى أن فرض الدورة من التنظيم على المدرسين أدى إلى توقف العملية التعليمية بالكامل في ريف المحافظة، مشيراً إلى أن المنهاج السوري يدرس في ثلاث مدارس فقط في المحافظة، وهي تحت غطاء مديرية التربية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала