معظم أعضاء مجلس الأمن يعارضون تسليح ليبيا بصفة استثنائية

© Sputnik / الذهاب إلى بنك الصورمجلس الأمن الدولي
مجلس الأمن الدولي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
رفضت 8 دول من أصل 15 في مجلس الأمن الدولي طلب ليبيا رفع الحظر المفروض على توريد الأسلحة لها بصورة استثنائية.

وكانت ليبيا طلبت استثناء من الحظر من أجل استيراد أسلحة ودبابات وطائرات مقاتلة وطائرات هليكوبتر هجومية وآلاف البنادق الهجومية مع الذخيرة لمحاربة مقاتلي تنظيم "داعش".

وتعتزم الحكومة الليبية شراء 6 مروحيات هجومية و150 دبابة من طراز "تي 72" وحوالي 30 مقاتلة من طراز "سوخوي" و"ميغ"، وآلاف البنادق الهجومية ومدافع هاون.

وكان مندوب ليبيا الدائم لدى الأمم المتحدة إبراهيم دباشي أعلن، الخميس الماضي، أمام مجلس الأمن أن "هذه "الطلبات تتعلق بتعزيز قدرات سلاح الجو الليبي لمراقبة أراضي البلاد وحدودها، ولمنع الإرهابيين من الوصول إلى الحقول والمنشآت النفطية، من أجل حماية ثروات البلاد".

وقال مراقبون لعقوبات الأمم المتحدة، يوم الجمعة، إنهم قلقون من أنه إذا وافقت لجنة مجلس الأمن على الطلب، فيمكن أن تسقط بعض الأسلحة والمعدات في أيدي جماعات مسلحة.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала