خبير: مسئولون عراقيون يشكون تهاون أمريكا في ضرب الإرهاب

© Sputnik . Alexandr Kovalov / الذهاب إلى بنك الصورطائرات "إف- 16"
طائرات إف- 16 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
كشف المحلل السياسي العراقي أحمد الأبيض، لـ"سبوتنيك"، الأحد، أن "القوى الوطنية السنية" في البرلمان والحكومة العراقية، شكت للملك الأردني عبد الله الثاني، "تقاعس" الولايات المتحدة الأمريكية في ضرب الإرهاب في العراق.

وأوضح الأبيض، أن الشكوى ضد الولايات المتحدة، تمثلت في قلة الضربات الجوية، التي يشنهاا طيران التحالف على أوكار وتجمعات "داعش"، وبخاصة مع بدء معارك تحرير محافظة الأنبار، ذات الغالبية السنية، والتي تشكل مساحتها حوالي ثلث مساحة البلاد.

وبين الأبيض، أن القوى التي مثلها رئيس البرلمان سليم الجبوري، ونائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي، ونائب رئيس الوزراء صالح المطلك، خلال زيارتهم الأردن مؤخراً، طالبت الملك الأردني، بالتدخل لدى الحكومة العراقية لتسليح العشائر السنية، لتحرير المناطق ذات الغالبية السنية من سيطرة تنظيم "داعش".

وأبلغ القادة العراقيين الملك حاجتهم لتدخل الدول العربية والدولية، لدعم الحرب العراقية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، إضافة إلى تدريب القوات العراقية، وإيواء اللاجئين.

وقال الأبيض، أن "الملك عبد الله الثاني أبدى استعداداً أردنياً لتسليح أبناء العشائر السنية، شرط أن تحصل القوى الوطنية على موافقة الحكومة الاتحادية العراقية".

وتدهورت الأوضاع الأمنية مؤخراً في العراق، وتزايدت التفجيرات وعمليات العنف في العاصمة بالتحديد، بعد استتباب أمني استمر لوقت قصير.

 

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала