مجلس الدفاع الوطني الفرنسي يعقد جلسة عاجلة لبحث فضيحة تجسس أمريكا

© Sputnik . Sergei Guneev / الذهاب إلى بنك الصورفرانسوا هولاند
فرانسوا هولاند - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
عقد مجلس الدفاع الفرنسي برئاسة الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، جلسة طارئة لمناقشة المعلومات التي نشرت مؤخراً على موقع "ويكيليكس"، بخصوص تجسس وكالة الاستخبارات الأمريكية على المكالمات الهاتفية لآخر 3 رؤساء فرنسيين – جاك شيراك، ونيكولاي ساركوزي، وفرانسوا هولاند.

وأوضحت وكالات الأنباء الروسية أن الجلسة عُقدت، اليوم الأربعاء، في تمام الساعة 10 بتوقيت موسكو، بحضور الرئيس الفرنسي، حيث تجسست أمريكا أيضاً على بعض المسؤولين الفرنسيين والوزراء.

يذكر أن، فضيحة التجسس الدولية حدثت بعد أن نشرت بوابة ويكيليكس وثائق تتحدث عن تجسس وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية لعدة سنوات على المكالمات الهاتفية للرؤساء الفرنسيين.

وحدث ذلك في الفترة ما بين عام 2006، في نهاية الولاية الثانية للرئيس الفرنسي جاك شيراك حتى وصول فرانسوا هولاند للحكم في مايو/ أيار 2012، وذلك بالإضافة إلى التنصت على مكالمات بعض الوزراء، وأعضاء البرلمان، والدبلوماسيين والمسؤولين رفيعي المستوى.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала